آخر الأخبار

أزمة اللاجئين عبء يثقل كاهل دول الجوار.. فهل من حلّ؟

اللاجئون في المنطقة العربية حاليا..ملف أتعب اللاجئين انفسهم كما أتعب المجتمع الدولي والدول المضيفة.
بينما تسعى دول إلى حل أزمة اللاجئين في المنطقة عن طريق حسابات معينة، في المقابل تعيش بعض الدول عل صفيح من المعاناة..وهي الدول التي تستضيف طوفانا من اللاجئين باستمرار وبشكل يكاد يكون يوميا.
مؤتمر بروكسيل الأخير وضع الاستراتيجيات الاساسية لمساعدة الدول المضيفة لتدارك زخم اللاجئين. تعهدات بتقديم دعم بقيمة ستة مليارات دولار للعام 2017 على شكل منح، إضافة الى منح بقيمة 7ر3 مليار دولار للفترة 2018-2020، وتوفير قروض بقيمة 30 مليار دولار من الجهات المانحة ومؤسسات التمويل الدولية منها 3ر2 مليار دولار بشروط ميسرة جدا.

كل هذه الأموال، هل ستكون كافية للحد من وطأة اللاجئين على دول الجوار؟ أم هل ستخفف فقط هذه الأزمة المتواصلة منذ اكثر من ست سنوات؟ كيف سيتم استغلالها؟ وهل ان أزمة اللاجئين هي أزمة مالية فقط؟ هل يمكن للدول المضيفة أن تستقطب عددا اكبر من النازحين؟ هل من خطط جذرية لحل الأزمة؟
ماهي تداعيات هذه الازمة على حاضر الدول المضيفة ومستقبلها؟ 

كل هذه الاسئلة سنحاول ان نقف عندها في حلقة الليلة من أكثر من عنوان..وعنوانها أزمة اللاجئين عبء يثقل كاهل دول الجوار.. فهل من حلّ؟
ابقوا معنا سنبدأ الحلقة
 

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image