آخر الأخبار

الأمم المتحدة والحكومات تتفق على خطة عمل للنازحين | الليلة

الأخبار والمعلومات الليلة م 18:26 2018 ,23 أبريل

مع تزايدِ الأزمْات في العالم التي أجبرت الملايينَ على مغادرة ديارهم، بدأت وِكالاتُ الأممِ المتحدة والحكوماتْ في اتخاذِ مجموعةٍ من التدابير، الغاية ُ منها تعزيزُ حمايةِ المشردين داخليا، فضلا عن إيجادِ حلول لمشاكلهم.

وقد تم إعلانُ خطة عمل ٍ للنهوض بالوقاية والحماية وتوفير الحلولِ للمشردين داخليا على مدار ِ السنوات الثلاث القادمة، وذلك في اجتماع ٍ في جنيف، شاركت فيه جميعُ الجهات الفاعلة ذات الصلة، تعهدتْ خلالَهُ بمضاعفة الجهودِ للتقليل من النزوح ِ الداخلي والاستجابة له.

وفي بيان صحفي مشترك قال المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي "إن تلبية احتياجات الحماية للمهجرين قسرا والسعي لتقديم حلول لمحنتهم يسهم في تحقيق استقرار أكبر للبلدان والمناطق بكاملها."

وشدد غراندي على أن "عواقب فشلنا في حل التشريد الداخلي يمكن أن تكون مدمرة."

قانون أوروبي جديد لحماية بيانات المستخدمين

يسعى الإتحاد الأوروبي إلى تطبيق ِ قانون ٍ جديد، يُقيدُ ما يُمكنُ للشركاتِ فعلُهُ ببياناتِ المستخدمين على الإنترنت، وسيحمي هذا القانونُ نحوَ ملياري مستخدم ٍ لفيسبوك في العالم.

لكن شبكة َ التواصل الاجتماعي تُجري تغييراتٍ لضمان ِ أن يكونَ العددُ أقل من ذلك بكثير، إذ تُخططُ لجعلِ ذلكَ ينطبقُ على المستخدمين في أوروبا فقط، ما يعني أن المستخدمينَ في بقيةِ العالم لن يكونوا خاضعينَ للائحةِ العامة لحماية البيانات في الاتحاد الأوروبي التي تدخل حيز التنفيذ يوم 25 مايو/ أيار .

وهذه الخطوة التي لم يعلن عنها مسبقا وأكدتها فيسبوك لرويترز يوم الثلاثاء تظهر حرص أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم على الحد من خضوعها للائحة الأوروبية التي تسمح للجهات التنظيمية بفرض غرامات على الشركات التي تجمع أو تستخدم بيانات شخصية دون موافقة المستخدمين.

ويخلص هذا فيسبوك من عبء هائل محتمل إذ أن القانون الأوروبي يسمح بفرض غرامات على المخالفين تصل إلى 4 في المئة من العائدات العالمية السنوية، وهو ما قد يعني مليارات الدولارات في حالة فيسبوك.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image