آخر الأخبار

الدراسات تُثبت .. الحمية تقي من انتشار سرطان الثدي .. الليلة

الأخبار والمعلومات الليلة ص 1:36 2018 ,11 أكتوبر

الليلة 10-10-2018

أكدت دراسة طبية، أهمية فقدان الوزن حتى وإن كان بمعدل ضئيل، ما يسهم فى خفض خطر تعرض النساء للإصابة بسرطان الثدى.

 ماعلاقة وزن المرأة والإصابة بسرطان الثدى؟.. 

دراسة علمية حديثة  أشرف عليها باحثون أمريكيون أجريت على النساء بعد سن اليأس،كشفت أن المرأة التى فقدت الوزن أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدى من أولئك اللاتى حافظن أو اكتسبوا الوزن.

وأوضح الباحثون أن فقدان الوزن قد يساعد فى خفض مخاطر سرطان الثدى لدى النساء بعد سن اليأس.

وعلى الرغم من ارتباط السمنة ارتباطًا وثيقًا بمخاطر الإصابة بسرطان الثدى، إلا أن الدراسات التى تبحث ما إذا كان فقدان الوزن قد يحد من مخاطر النساء بعد انقطاع الطمث قد أدت إلى نتائج مختلطة.

كما أن حديثاً أثبتت الدراسات العلمية، بأن التقليل من السعرات الحرارية التي تدخل أجسامنا، خاصة لدى المرأة المصابة بسرطان الثدي، يقي بشكل واضح جداً من انتقال الورم السرطاني من الثدي إلى أجزاء الجسم الأخرى، ولذلك، يقترح الباحثون بحسب دراسة علمية أن تتم مراقبة السعرات الحرارية التي تتناولها المرأة بشكل دقيق، وأن يكون ذلك من خلال إشراف اختصاصي تغذية.


 

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image