آخر الأخبار

البشر متسبب في الاحتباس الحراري بنسبة 99,99% - الليلة

الليلة 28-2-2019


نسمع كثيراً عن ظاهرة الاحتباس الحراري، وتأثيرها السلبي على حياتنا اليومية، وتتوالى تحذيرات العلماء من تفاقم الأزمة مع اتساع نطاق الظاهرة وتوالي نتائجها على الحياة الطبيعية، و لئن اختلفت كثيرا الآراء بشأن الأسباب التي تقف وراء الاحترار العالمي، يبدو أن الإنسان هو وحده بنسبة عالية جدّا من يتحمّل مسؤوليّة هذا الوضع البيئي الكارثي وذلك حسب دراسة نشرت حديثا
 
 البشر هم السبب بنسبة 99.9999% في ارتفاع درجة حرارة الأرض ،  وفقا لدراسة نشرت حديثا بمجلة " نايتشر" البريطانية .
 
هذا يعني أننا وصلنا إلى "المعيار الذهبي" للتأكد، وهو مقياس إحصائي يستخدم عادة في فيزياء الجسيمات. 
 
و يقوم البشر بحرق الوقود الأحفوري مثل النفط والفحم والغاز ، ما يطلق ثاني أكسيد الكربون CO2 في الغلاف الجوي للأرض والمحيطات. وثاني أكسيد الكربون هو غاز الدفيئة الأكثر مسؤولية عن الاحترار .
 
الباحث الرئيسي في الدراسة بنجامين سانتر من مختبر لورانس ليفرمور القومي صرّح بأن "الإدّعاء الذي يقول أن العلماء لا يعرفون سبب تغير المناخ هو خطأ كبير." 
 
و نتيجة لذلك يؤكّد الخبراء، بأنّ البشر بحاجة إلى تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بشكل كبير، لتفادي وقوع كوارث بيئيّة.
 
وقال ستيفن بو شيدلي ، وهو مؤلف مشارك في الدراسة: "لا يمكننا تجاهل مثل هذه الإشارات الواضحة" ، مشيرًا إلى العقود الأربعة الأخيرة من قياسات الأقمار الصناعية التي تظهر بوضوح ارتفاع درجات الحرارة.
 
و يسود الاعتقاد بأن 99٪ من الأمريكيين غير واعين بهذا المشكل إلا أن استطلاع للرأي في العام الماضي من برنامج ييل لتغير المناخ أظهر أن 62٪ من الأمريكيين يقولون إن "الاحترار العالمي يحدث في الغالب بسبب الأنشطة البشرية". وكان هذا ارتفاعًا بنسبة 47٪ مقارنةً بالسنوات الخمس الماضية.
 
هذا وكان تقرير صادر عن " الفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ " التابع للأمم المتحدة ، والذي صدر في عام 2013 ، قد أوضح أنّ مسؤولية البشر عن الاحتباس الحراري تقدّر بنسبة 95 في المائة. هذا التقرير أورد بأنّه في النصف الشمالي من الكرة الأرضية ، كانت السنوات من عام 1983 إلى عام 2012 هي الأكثر حرارة في فترة ثلاثين عامًا على مدار 1400 عامًا مضت.
 

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image