آخر الأخبار

العالم يحتفي باليوم العالمي للمرأة - الليلة

الليلة 7-3-2019

يحتفي العالم اليوم، باليوم العالمي للمرأة، وذلك تقديراً وتكريماً لها، ولدورها الفاعل، وإساهاماتها في المجالات السياسية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية في عمليات التنمية في بلادها.

وحددت هيئة الأمم المتحدة في الثامن من شهر مارس في كل عام، يوماً عالمياً للاحتفاء بالمرأة وانجازاتها، وليشكل هذا اليوم كذلك فرصة عالمية لمناقشة ومراجعة الإنجازات التي حققتها المرأة وطموحاتها المستقبلية، لتحقيق مزيد من التقدم جنباً إلى جنب مع الرجل

وتتنوعت طرق الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، فعلى سبيل المثال انطلقت فعاليات مهرجان عالم المرأة السينمائي2019، بالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة، بهدف تسليط الضوء على أفضل الأفلام والإنجازات النسائية في صناعة السينما المحلية والعالمية.
وأصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، اليوم الخميس، بياناً صحفياً بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وذلك تقديراً لدورها  ومساهمتها في تحقيق التنمية المستدامة.
لمحة 
يرجع تاريخ اختيار 8 مارس للاحتفال بيوم المرأة، إلى النساء العاملات في مدينة نيو إنجلاند بولاية ماساتشوستس الأمريكية عام 1820، اللاتي خرجن إلى شوارع المدينة احتجاجا على قسوة ظروف عملهن.
في عام 1834، جاء إضراب عاملات مصنع للقطن كان اسمه "لوريل" كخطوة ثانية في مسيرة الاحتجاجات التي تبنتها النساء داخل الولايات المتحدة في سبيل تحقيق المساواة مع الرجال، وتصف الكثير من المراجع ذلك الإضراب بالتاريخي لأنه كان بداية فعلية لانبثاق أول جمعية نسوية في الولايات المتحدة وكان ذلك سنة 1844.
وفي عام 1857 بنيويورك لجأت النساء إلى الاحتجاج على الظروف غير الإنسانية وطالبن بتحديد 10 ساعات عمل يوميا، لكن لم تقابل التظاهرة بالتأييد أو الدعم، وإنما تعاملت معها الشرطة حينها بمزيد من القمع.

وفي سياق متصل، دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى مضاعفة الجهود لحماية وتعزيز حقوق المرأة وكرامتها وقيادتها.
وفي رسالة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، الذي يصادف يوم 8 مارس، قال غوتيريش إن المساواة بين الرجل والمرأة وحقوق المرأة أمران أساسيان لتحقيق تقدم عالمي في السلام والأمن وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة.

 
 

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image