آخر الأخبار

بريطانيا تفتح مقر تاجها وأكبر قلعة مأهولة في العالم لاستقبال ولي العهد - الوطن اليوم

بريطانيا تفتح مقر تاجها وأكبر قلعة مأهولة في العالم لاستقبال ولي العهد
من المقرر أن تستقبل ملكة بريطانيا الملكة إليزابيث الثانية ضيفها ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، في قلعة وندسور، التي تقع في المقاطعة الإنجليزية بيركشاير.
وتعد Windsor Castle أكبر قلعة مأهولة في العالم، ومقر إقامة التاج البريطاني، ويعود تاريخها إلى فترة وليام الفاتح في نهاية القرن الحادي عشر الميلادي، كما أنها الأقدم في فترة الاحتلال المستمر، ومن أكثر القلاع شهرة في العالم.
مساحة أرض القلعة نحو 484000 قدم مربع (نحو 45000 متر مربع)، وتكتسب أهمية كبرى؛ لكونها من أهم أماكن الإقامة الرسمية للتاج البريطاني؛ إذ تقضي الملكة إليزابيث الثانية الكثير من عطل نهاية الأسبوع في السنة في هذه القلعة.
هذا، فيما يُعد استقبال ملكة بريطانيا زعماء العالم في هذا القصر ذا دلالة عالية على أهمية الشخصية التي تستقبلها الملكة.
وفي تاريخ هذه القلعة فإن معظم الملوك والملكات من إنجلترا كان لهم تأثير مباشر على البناء والتطور للقلعة؛ فقد كانت القلعة الحامية لهم، والمنزل، والقصر الرسمي، وأحيانًا سجنهم!تاريخ القلعة والملكية البريطانية يرتبطان ارتباطًا وثيقًا. ويمكن إرجاع زمن تاريخ القلعة من خلال عهود الملوك الذين اتخذوها مقرًّا للإقامة عندما كانت البلاد تعيش في سلام. القلعة اتسع نطاقها من الإضافات الكبيرة والشقق الكبرى عندما كان البلد في حالة حرب، وكانت القلعة محصنة بكثافة أكبر. وقد استمر هذا النمط حتى يومنا هذا.
وعلى مدى 1000 سنة من التاريخ تغير تصميم قلعة وندسور، وتطور وفقًا لأذواق ومتطلبات الملوك المتعاقبين. ومع ذلك فإن السمات الرئيسية ظلت ثابتة إلى حد كبير، ولا تزال تتمحور حول "ربوة" أو هضبة مصطنعة، بنى ويليام الفاتح أول قلعة خشبية عليها.
 

مجلس الوزراء يستبق زيارة ولي العهد إلى لندن وواشنطن
استبق مجلس الوزراء في جلسته أمس الثلاثاء برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، زيارتي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان إلى كل من بريطانيا ومن بعدها الولايات المتحدة الأمريكية، إذ فوض الوزراء المختصين بالتباحث مع الجانبين في شأن 6 مشاريع لمذكرات تفاهم، اثنان منها مع أمريكا في مجالي الملكية الفكرية، والعمل المحاسبي والرقابي والمهني،
فيما تضمنت مذكرات التفاهم مع الجانب البريطاني التعاون العلمي والتعليمي، وفي مجالات الطاقة النظيفة والترفيه، وأمن الطيران المدني. ً واطلع المجلس على نتائج زيارة ولي العهد لمصر، منوها بعمق العلاقات الثنائية الإستراتيجية بين البلدين الشقيقين، والحرص على تطويرها في مختلف المجالات. 
ومحليا وافق المجلس على القواعد المنظمة لعمل اللجنة الوطنية للأسماء الجغرافية، فيما جدد التأكيد على أن المملكة مستمرة في مواصلة جهودها الرامية إلى تعزيز وحماية حقوق الإنسان على المستويات كافة. وأطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس في مستهل الجلسة التي عقدها بعد ظهر أمس (الثلاثاء) في قصر اليمامة بالرياض، على مضمون الرسالة التي تسلمها من أخيه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، والاتصال الهاتفي الذي أجراه برئيس الوزراء في جمهورية العراق
الدكتور حيدر العبادي، ونتائج استقباله رئيس وزراء الجمهورية اللبنانية سعد الحريري، ووزير الداخلية التونسي لطفي براهم. وأوضح وزير الخدمة المدنية وزير الثقافة والإعلام بالنيابة سليمان بن عبدالله الحمدان في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن مجلس الوزراء اطلع بعد ذلك على نتائج زيارة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز لجمهورية مصر العربية، ومحادثاته مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، وما جرى خلالها من توقيع اتفاقات ومذكرة تفاهم، منوها بعمق العلاقات الثنائية الإستراتيجية بين البلدين الشقيقين، والحرص على السبل الكفيلة بتطويرها في مختلف المجالات.ثم استعرض المجلس مستجدات الأحداث وتطوراتها في المنطقة والعالم، وتطرق لمشاركة المملكة في أعمال الدورة السابعة والثلاثين لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف، مجددا التأكيد على أن المملكة مستمرة في مواصلة جهودها الرامية إلى تعزيز وحماية حقوق الإنسان على المستويات كافة، ومستمرة في تعاونها وتعاطيها الإيجابي مع الآليات الدولية لحقوق الإنسان، وتشهد نقلة نوعية نحو التقدم والازدهار من خلال التركيز على الإنسان والتنمية وجعل حماية حقوق الإنسان وتعزيزها منهجا ً ثابتا ً في جميع التدابير المتخذة، انطلاقا من أحكام الشريعة الإسلامية التي تحمي الإنسان، وتحفظ كرامته، بصرف النظر عن عرقه أو لونه أو جنسه.


300 مدرسة في الأحساء تزرع مليون شجرة
شرعت ثلاث مئة مدرسة من مختلف مراحل التعليم في محافظة الأحساء في رحلة لزراعة مليون شجرة، في شراكة تجمع أمانة الأحساء والإدارة العامة للتعليم بالمحافظة.وكانت الخطوة قد بدأت من مركز الملك عبدالعزيز الكشفي، على أن يكون التوزيع بحسب توفر مصادر المياه والمساحة داخل أفنية المدارس، كما تتضمن الشراكة إقامة مسابقة تنافسية للمدارس لأفضل حديقة مدرسية، وكذلك تتكفل الأمانة بإمداد المدارس بالشتلات المتنوعة ذات الاستدامة والمناسبة لبيئتها، إضافة إلى عقد الأمانة دورات تدريبية لمنسوبي المدارس في زراعة الأشجار وطرق الاهتمام بها. وأكد أمين الأحساء المهندس عادل الملحم أن هذه الشراكة تمثل خطوة مهمة من الخطوات التنفيذية لمبادرة زراعة مليون شجرة تلك المبادرة التي تسعى لزيادة وتعزيز مساحة المناطق الخضراء في الأحساء كصورة من صور حماية البيئة وتنقية الهواء، والتأكيد على ضرورة الاهتمام بالشجرة من قبل القطاعات الحكومية والأهلية، إضافة إلى محاربة ظاهرة التصحر المدني والعمل على عودة الحياة النباتية والتنوّع الحيوي فيها، وتلطيف الطقس والتخلص من ظاهرة "الاحتباس الحراري". من ناحيته أشار مدير عام التعليم بالأحساء أحمد بالغنيم إلى أن من أهداف إدارة التعليم المحافظة على البيئة المدرسية، وتعزيز ذلك عبر برامج وأنشطة عدة، ومنها هذه الشراكة، والتي تأتي تمشياً مع توجهات قيادتنا الرشيدة -أيدها الله- في المحافظة على البيئة وتنميتها، لافتاً إلى أن الشراكة من شأنها الإسهام في تدعيم جهود التعاون والتكامل بين القطاعات الحكومية الرامية إلى خدمة المجتمع والأحساء بصفة عامة.
 

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image