آخر الأخبار

أفغاني سمّى ابنه دونالد ترامب فقاطعه أهله - اليوم

الأخبار والمعلومات اليوم م 14:50 2018 ,15 مارس

اليوم 15-3-2018

أفغاني سمّى ابنه دونالد ترامب فقاطعه أهله

يعيش سيد أسد الله بويا، في إحدى ضواحي العاصمة الأفغانية كابول، إلا أن أصوله تعود لإقليم "دايكندي" في شمال أفغانستان، المنطقة الأكثر أمنًا على مستوى البلاد.

وحظي هذا الرجل باهتمام كبير في وسائل الإعلام الأفغانية، بعد أن أسمى ابنه تيمنًا بالرئيس الأميركي دونالد ترامب، مما أدى إلى مقاطعة أهله له وإثارة حفيظة معظم الأفغان، الذين طلب بعضهم من الحكومة الأفغانية حجب الأوراق الثبوتية عن كل من لا يتماشى اسمه مع القيم الدينية والأعراف الاجتماعية.

وأوضح أسد الله بويا في لقاء معه، أنه أطلق على ابنه هذا الاسم، لأنه يشبه الرئيس الأميركي من الناحية الشكلية، مؤكدًا أن دونالد ترامب من أفضل رؤساء الولايات المتحدة الأميركية، وأنه معجب بشكله، مضيفًا أنه قرأ كتبه قبل أن يستلم الرئاسة، مما جعله يقدر مشاريعه التجارية والاقتصادية أكثر.

وأطلق أسد الله على ابنه الثالث اسم دونالد ترامب منذ ولادته قبل عام ونصف، إلا أن الضوء سلط على الموضوع بعد تسجيله في النفوس، حيث أكد أنه واجه وعائلته مشكلات كثيرة خلال إتمام الإجراءات القانونية، إذ تعامل معه الموظفون بقسوة شديدة، وبأسلوب غير لائق، على حسب زعمه.

ويقول أسد الله شارحًا الطريقة التي عومل بها: "نظر إلي موظفو النفوس وكأني ارتكبت جريمة نكراء، عندما أخبرتهم عن الاسم الذي أود به تسجيل ابني، ثم سألني أحدهم إن كنت مسلمًا، وعندما أكدت له أني كذلك عبر عن استيائه من اختياري اسمًا كهذا الاسم".

واشتهر الرجل وابنه بين عشية وضحاها، إلا أنه تعرض لمقاطعة واسعة النطاق من أقاربه، وأثار غضب العديد من الناس، ولم يشعر بالأسف رغم كل ذلك، وقال: "قاطعني معظم الناس حتى أبي وأمي، ويعود السبب في ذلك إلى أن المجتمع الأفغاني محافظ جدًا، حيث كرهوا الاسم، إلا أني مصر على تسمية ابني كذلك".

لتقوية عضلات الظهر.. عليك بالتمارين الرياضية الصحيحة

كثير من الناس يعانون آلاما في اسفل الظهر تتراوح بين الخفيفة والحادة قد تعيق ممارستهم لحياتهم اليومية بصفة طبيعية.

البعض منهم يلجأ ظنا منه ان الطريقة الامثل الى الاسترخاء والراحة، لكن عبثا يفعلون ذلك لان المشكلة بهذه الطريقة تزداد تعقيدا وهذا ما اثبته خبراء العلاج الطبيعي والرياضة بالنسبة لهذه المشكلة، كما أنَّ أشخاصاً آخرين يريدون تقوية عضلات الظهر لديهم حتّى يصبحوا أكثر نشاطاً ورشاقةً. ولذلك عرض ضيف حلقة برنامج اليوم الكوتس عمر موصلي  بعض التمارين السَّهلة والمفيدة جداً، والتي يُمكن القيام بها في المنزل من دون الحاجة للذَّهاب إلى القاعات الرِّياضية.

هذا ويعتبر الظهر موطن القوة في جسم الإنسان، إلا أنّه قد يتعرض إلى كثير من الإجهاد والتعب، نتيجة القيام ببعض العادات السيئة التي تؤثر على صحته وصحة عضلاته، مثل: رفع الأوزان الثقيلة بطريقة خاطئة، أو الجلوس لساعات طويلة، أو بسبب زيادة الوزن، الأمر الذي يتطلب الاهتمام بعضلاته، والمحافظة على سلامتها، وتقويتها قدر الإمكان للتمكّن من القيام بأمور الحياة بشكلٍ طبيعي، علماً أنّ كثيرين من لاعبي كمال الأجسام يلجؤون لتقوية عضلات ظهرهم، وفي هذا المقال سنعرفكم على كيفية تقوية عضلات الظهر.

 

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image