آخر الأخبار

الزفاف الملكي 2018: زواج الأمير هاري وميغان في قلعة وندسور | اليوم

اليوم | 20-5-2018

الزفاف الملكي 2018: زواج الأمير هاري وميغان في قلعة وندسور
تزوجَ الأمير هاري حفيدُ ملكةِ إنجلترا اليزابيث الثانية، رسميا من الممثلة الأمريكية ميغان ماركل، ليصبحا أحدثَ زوجين في العائلة الملكية البريطانية العريقة في احتفالٍ كبير بقلعةِ وندسور التاريخية.

وتبادل العروسان عهودَ الزواج وارتديا الخواتم، في مشهدٍ عاطفي باسمٍ تابعهُ الملايين حول العالم، وبحضورِ الملكة إليزابيث و600 مدعو في كنيسةِ القديس سان جورج.

وارتدت العروس فستان الزفاف الأبيض قارب الرقبة، للمصممة البريطانية كلير ويت كيللر من بيت أزياء جيفنشي، واصطحبها خلال الممر بالكنيسة وحتى المذبح الأمير تشارلز والد العريس وولي عهد بريطانيا، حتى سلمها إلى عريسها.

والتقت ميغان زوجها هاري أمام المذبح، والذي همس لها قائلا :"تبدين مذهلة".

وحضرَ الزفاف عدد من نجوم العالم في مختلف المجالات منهم، المذيعة الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري، والنجم الأمريكي جورج كلوني وزوجته المحامية أمل علم الدين، ولاعب الكرة البريطاني ديفيد بيكهام وزوجته المغنية فيكتوريا بيكهام، والمغني السير ألتون جون، والذي قدم أغنية استقبال الزفاف في وقت لاحق.

 

بلجيكا تضفي طابعاً ريادياً على أكشاك البطاطا المقلية
في بلدٍ تعدُ فيهِ البطاطا المقلية ملكةَ المطبخِ المحلي، يبدو المساسُ بالأكشاكِ التقليدية التي تبيعها في بلجيكا مجازفة، إلا أن بلديةَ بروكسل قررت رفعَ هذا التحدي.

وأطلقت السلطات البلدية مشروعاً لتحديثِ أكشاكِ بيعِ البطاطا المقلية التي تُعرفُ باسم «فريتكوت» باللغة الفلمنكية، وتقدمُ هذهِ الوجبة التقليدية البلجيكية المقرمشة إلى السياح والسكان المحليين على حدٍ سِواء.

وانطلقَ المشروع مع 8 أكشاكٍ تملكها البلدية في العاصمة البلجيكية، ويشملُ ترميمُ جدرانها ووضعُ مرايا عليها مع إنارةٍ جديدة تلقي ضوءاً جديداً عليها في المساء. وسينجزُ المشروع بحلولِ خريف 2019.

ويجمعُ المهندسون والقيمون على هذهِ الأكشاك على أن عملية التحديث هذه ستجعلها لذيذة المظهرِ تماما مثلَ البطاطا التي تقدمها.

وأكد فوسيتيما كمال الذي يدير كشكا في وسط المدينة من ضمن تلك التي ستخضع للترميم لوكالة أن «بلجيكا من دون بطاطا مقلية لا وجود لها».

 

كلب "شيواوا" يفوز بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان "كان"
وضمن حفل الجوائز أيضا، فاز كلبٌ من فصيلة شيواوا بجائزةِ السُعفة الذهبية لأفضلِ أداءٍ يقومُ بهِ كلبٌ ضمنَ الأفلام المشاركة في المهرجان. 

وقد شارك الكلبُ الفائز في فيلمِ "دوغ مان" أو "رجل الكلب" للمخرج الإيطالي ماتيو غاروني، الذي يروي يوميات "مارشيللو"، مربي الكلاب الذي يتورطُ على مضضٍ في عمليةِ سطو.

وجائزة السعفة الذهبية الخاصة بالكلاب تقليدٌ سنوي جديد للصحافة البريطانية والفرنسية في مهرجان كان السينمائي بدأ في العام 2000 ومازال مستمراً وتقومُ بتغطيتهِ وسائلُ الإعلام المشاركة في المهرجان، وهو جائزةُ السعفة الذهبية التي تُمنحُ سنوياً لأفضلِ تمثيلٍ يقومُ بهِ "كلب". وهذه الجائزة أنشأها الناقد والصحافي البريطاني توبي روز إلى جانبِ لجنةٍ تحكيمية من النقادِ المشاركينَ في المهرجان.

وخلال أحداث الفيلم الذي أخرجه ماتيو جاروني تحبس عصابة سطو هذا الكلب داخل مبرد حتى يتوقف عن النباح ثم ينقذه بطل الفيلم بعد ذلك.

وينافس فيلم "دوغ مان" لنيل جائزة السعفة الذهبية الرسمية التي تمنح لأفضل فيلم وتعلن يوم السبت.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image