آخر الأخبار

برشلونة يبدأ مشوار كسر سطوة الريال - اليوم

الأخبار والمعلومات اليوم م 14:6 2018 ,18 سبتمبر

برنامج اليوم 18 أيلول / سبتمبر

يبدأ نادي برشلونة الإسباني مسيرته في الموسم الجديد لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم باستضافة ايند هوفن الهولندي، باحثا عن كسر سطوة غريمه ريال مدريد على المسابقة، وإحراز لقبها للمرة الأولى بعد عام 2015.

ويبحث نادي برشلونة عن أولى انتصاراته في مرحلة المجموعات لتفادي أية مفاجئات في مجموعة الموت التي تضم أيضاً توتنهام وإنتر ميلان ، فيما يسعى آيند هوفن لتحقيق أول انتصار على ملعب كامب نو.

بعد نحو ساعة من صافرة النهاية، كتب برشلونة عبر حسابه على "تويتر"، "تهانينا لريال مدريد بتتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا لموسم 2017/2018" عقب الفوز على ليفربول الإنكليزي 3-1 في المباراة النهائية على الملعب الأولمبي في كييف.

يومها، طالب العديد من مشجعي النادي بحذف التغريدة فورا، بينما اعتبر آخرون أنها بادرة إيجابية تجاه خصم في ميادين مختلفة، من كرة القدم وصولا الى السياسة. وقال أحد المستخدمين "نحن خصمان ولسنا عدويين".

في الوقت نفسه، بقي اللاعبون الأساسيون لبرشلونة، مثل الأرجنتيني ليونيل ميسي وجيرار بيكيه والأوروغواياني لويس سواريز وأندريس إنييستا، صامتين، واكتفى بعضهم بنشر صور مع عائلاتهم، قبل نحو أسبوعين على انطلاق نهائيات كأس العالم في روسيا.

ولكن من التصريحات التي صدرت منذ ذلك الحين، وعلى رغم التهنئة من النادي، يتضح أن تتويج ريال للمرة الثالثة تواليا والرابعة في المواسم الخمسة الأخيرة، هز البيت الكاتالوني الذي أحرز اللقب الأوروبي الأغلى خمس مرات (آخرها 2015)، في مقابل 13 لمنافسه المدريدي (رقم قياسي).

وقال سواريز في مقابلة مع اذاعة "راك1" الكاتالونية هذا الشهر "من الواضح أن هذا الأمر يثير حفيظتنا لأن ريال مدريد فاز بدوري الأبطال في المواسم الثلاثة الأخيرة. لقد صنعوا التاريخ وهذه شوكة في خاصرتنا".

بالتأكيد، ربما، لأن برشلونة سيشعر أنه كان أفضل من ريال الموسم الماضي. فقد سحق النادي الكاتالوني مضيفه المدريدي بثلاثية نظيفة على ملعب سانتياغو برنابيو في مرحلة الذهاب للدوري المحلي، ثم لعب الشوط الثاني من مباراة الإياب في كامب نو بعشرة لاعبين وخرج متعادلا 2-2، وكان حتى متقدما قبل أن يسجل الويلزي غاريث بايل الهدف الثاني لريال.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image