آخر الأخبار

ساحات إعدام داعش تتحوّل إلى حدائق "من غرفة الأخبار" 

من غرفة الأخبار | 23-11-2017

تتجوّل أخبار الآن في حدائق الموصل التي خلفت أنقاض داعش، والتي حوّلتها أيادي شباب المدينة القديمة بعد أكثر من ثلاثة أشهر من تحريرها إلى حدائق حيث أطلقت فرق شبابية حملات لتنظيف أهم الشوارع التجارية والتراثية في إطار جهود إعادة الحياة الى هذه المنطقة التي شهدت انهيار التنظيم.

ومن الهيت العراقية أيضا ، ننقل لكم رفض أهاليها الفرقة التي كان يريد داعش بثها بيهن عندما فجّر الجسر الوحيد الذي يربط دفّتيها ، فيواصل أهالي هيت تحدي الظروف لمواجهة إرهاب داعش حتى بعد التحرير‘ فقد عادت المدينة الى أوضاعها الطبيعية برغم كونها منقسمة الى شطرين حيث أصرّ سكان المدينة الواقعة على بعد كيلومترات من الحدود العراقية السورية على مواصلة الحياة والأمل يحدوهم بقادم أفضل من الأيام .
وفي الموصل أيضا ، عادت روح الشباب إليها ، مع أول بطولة لألعاب القوى تقام بعد ثلاث سنوات من حرمان داعش أبطالها الرياضيين من ممارسة هواياتهم أو حتى المشاركة في بطولات رسمية على مستوى العراق والعالم. "أخبار الآن" التقت الرياضيّين الذين عبّروا لنا عن عميق سعادتهم واصفين عودة الرياضة بأنها عودة الحياة لشباب المدينة.
وفي الشارقة رافقنا مسيرة " لنحيا" التي تقام للمرة الأولى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، وهي إحدى مبادرات جمعية أصدقاء مرضى السرطان ،والتي تعقد بمشاركة أكثر من ألفين من الأفراد والمؤسسات وسبعة وستين ناجياً من المرض، وهدفت المسيرة إلى جمع التبرعات وتقديم الدعم النفسي والمادي لمرضى السرطان وأسرهم، إضافة إلى تعزيز الوعي المجتمعي بهذا المرض. 
وقد شاركت الشيخة جواهر القاسمي، سفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان للإعلان العالمي للسرطان،سفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان لسرطانات الأطفال، في أولى جولات المسيرة، حيث رافقت فريقاً من ناجي مرض السرطان في مسيرة رياضية.
ومن قصص الحياة أيضا، نعرض لكم قصة تختصر كفاح امرأة استطاعت أن تتجاوز ظروفها الصعبة بالصبر والعمل لتأمين لقمة العيش لأطفالها الستة. 
.. الحاجة بتول التقيناها في الخرطوم ، هي التي تركها زوجها منذ سنوات طوال لكنها قهرت الواقع المرير، لتصل بأولادها إلى الجامعات بأموال جنتها من بيع الخبز 
ومن موريتانيا نعرّفكم على لعبة "إصرند" التي تعتبر من تقاليد الموريتانيين وعاداتهم الكثيرة والمنوعة والمشوقة، لكن ان يقضي الواحد منهم ساعات وساعات في حروب وهمية فذلك مايستدعي التأمّل. من نواكشوط نسجّل كيف يحاول الموريتانيون الابقاء على أهم لعبة ذهنيّة في تاريخهم.

دائما لتفاصيل إضافيّة من أرض الحدث أينما كان.. تابعوا "أخبار الآن".


 

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image