آخر الأخبار

مي سكاف وحلم الديقراطيّة.. ومع ميريانا سنطير إلى البيت - من غرفة الأخبار

نستهلّ لقاءنا هذا الأسبوع من غرفة الأخبار بالحديث الذي أدلت به الفنانة السورية مي سكاف لأخبار الآن والذي رأت فيه أنّ السوريين قادرون على إعادة لمّ شملهم وبناء مستقبلهم إن هم تمسّكوا بدولة القانون والمؤسسات، كما رأت سكاف أنّ المسألة ليست معقّدة وليس بكثيرعلى السوريين العودة إلى دستور عام1950  والعودة إلى تاريخهم البرلماني والديموقراطي حيث القانون هو المسيطر والضامن للجميع. 

وفي هذه الحلقة سنطير مع ميريانا بالأحلام إلى حيث تريد ولا سيما إلى البيت، في قصة لم يقف الشلل الدماغي عائقا أمامها ، ففتحت الطريق أمام كل من يقرأها للعودة معها إلى البيت . 

وأحلام الاطفال غالبا ما تتحقق بمساندة الأهل و بالإرادة القويّة ، تتحدّى الواقع مع مراعاة أنّ المجتمع يجب أن يكون أكثر احتضانا لذوي الاحتياجات الخاصة .

ومن بغداد استوقفتنا قصة ابتكار طبيب عراقي قوالب تجميليّة لتحسين مظهر الأشخاص الذين يعانون من انحراف في البصر،  إذ تمكّن من تجهيز عيون صناعيّة يتمّ تركيبها على بؤبؤ العين بحيث تجعل من مظهرها طبيعياً وهو ما أحدث تغييراً حقيقياً في حياة المئات من الأشخاص في بغداد. 

وفي زحمة شوارع القاهرة، تستمع لأصوات يغلب عليها أصوات المهن الحرفيّة في أيدي اصحابها، وهاهو أحمد فؤاد أحد الفنيّين المتخصّصين في لحام المعادن لأكثر من خمسين عاما يمارس مهام عمله وسط فخر واعتزاز بمهنته التي تعلّمها منذ الصغر ومازال يقدّم خدماته لزبائنه من خلال الاسم الذي اكتسبه من خبرات عديدة سواء موروثة أو متراكمة عبر السنين.

وبما يتماهى مع فنّ الروك العالميّ بدأ الشباب السعوديّ البحث عن موسيقى مغايرة تتخطّى حدود لغة الأغاني التقليديّة و الشعبيّة، وتخاطب وجدانهم بمفردات متمرّدة تواكب جيلهم.. هذه الموجة من الأغاني لاقت رواجاً و استحسانا بين أوساط الشباب والشابات وبدأت الفرق الموسيقيّة في السعوديّة تسعى لانتشار هذا النوع من الموسيقى.

دائما لتفاصيل إضافيّة من أرض الحدث أينما كان.. تابعوا "أخبار الآن".
 

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image