آخر الأخبار

لقاء خاص مع الكاتب والسياسي اللبناني عبد الله خلف

مقابلة خاصة | 1-6-2017

إعداد وحوار: هاني الملاذي

@hanimalazi

رأى الكاتب والسياسي اللبناني عبد الله خلف أن  ثورات الربيع العربي أفرزت تغييرات عدة في المنطقة، لكنها اختلفت حسب طبيعة البلدان، وأنه أصبح لدى الشعوب العربية عقب تلك الثورات توجه لأنظمة ديموقراطية ورفضٌ لأشكال الديكتاتورية، مضيفاً أنه لم يعد مسموح بعد الآن أن يكون هناك نظام ديكاتوري على شاكلة نظام الأسد.

خلف وخلال حوار خاص أجراه في باريس الإعلامي هاني الملاذي رأى أن تدخل الأطراف الإقليمية والدولية -وإيران خصوصاً- أطال أمد الحرب والأزمة في سوريا، محملاً نظام الأسد وتمسكه بالسلطة المسؤولية الأساسية، وبأنه (النظام السوري) هو الذي استجلب التنظيمات الإرهابيةَ وأن الأخيرة تقاتلُ الشعب السوري وهي وجه أخر للنظام الديكتاتوري.

وحول تدخل حزب الله في الحرب السورية أكد خلف وهو المنسق العام لتيار المستقبل  اللبناني أن حزب الله "حزب لبناني لكن قراره وسلاحه وتمويله إيراني". وأن "الجيش اللبناني وليس حزب الله يحافظ على الحدود ويحمي الأمن الداخلي"، منوهاً بأن غالبية الشعب اللبناني ترى أن حزب الله أخطأ عندما دخل إلى سوريا.

وفي نهاية حواره دعا الكاتب والسياسي عبد الله خلف لإيجاد حل سياسي في سوريا وأن ذلك هو الذي سيضمن حل مشكلة النازحين وتراجع الإرهاب، متمنياً للسوريين نظاماً ديموقراطياً يستحقونه، يكون تعددياً وحضارياً مذكراً بالتجربة السورية بنظامها الديموقراطي البرلماني قبل مجيء البعث وآل الأسد.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image