آخر الأخبار

ستديو الآن 29-12-2016 - الجيش الحر: اتفاق وقف إطلاق النار يشمل جميع الأراضي السورية

- الجيش الحر: اتفاق وقف إطلاق النار يشمل جميع الأراضي السورية
أكد المستشار القانوني للجيش الحر وعضو وفد التفاوض، أسامة أبو زيد في مؤتمر صحفي في أنقرة، أن اتفاق وقف اطلاق النار في سوريا هو هدنة شاملة لجميع المناطق السورية ولا يتضمن أي استثناءات، كما يشمل كل الفصائل المتواجدة على الأراضي السورية دون استثناء، في حين أشارت تركيا إلى أن الاتفاق لا يشمل الفصائل المصنفة إرهابية من قبل الأمم المتحدة.

وقال أبو زيد أن "مفاوضو روسيا تفاوضوا معنا كضامن للنظام السوري، ولم نجتمع مطلقاً بأي ممثل عن النظام أو إيران".
واضاف "كان هناك العديد من الدوافع للاتفاق أهمها، تأمين الوضع الانساني المزري للمواطنين السوريين في مناطق المعارضة، خاصة أن المجتمع الدولي لم يتمكن من تقديم أي مساعدة فاعلة للشعب الذي يقتل يومياً".
وقال "مفوضان عن فصائل عسكرية وقعا الاتفاق مع الجانب الروسي والتركي".

الجيش الحر يوضح نقاط الإتفاق الخمسة وهي:
1 - التزام المعارضة بعد موافقتها بوقف اطلاق النار بالمشاركة في مفاوضات الحل السياسي.
2 - اشتراك المعارضة في المفاوضات خلال شهر من دخول وقف اطلاق النار حيز التنفيذ.
3 - الطرفان المتفاوضان يجب أن يعملان على ايجاد حل القضية السورية.
4 - عملية التفاوض ستكون برعاية الأطراف الضامنة وهم تركيا وروسيا.
5 - كيفية دخول الإتفاق حيز التنفيذ.

وشدد أبو زيد على أن الإتفاق لا يتضمن اي استثناء لمنطقة او فصيل من مناطق أو فصائل المعارضة، وان التزام المعارضة في مقررارت جنيف يعني لا وجود للاسد في مستقبل سوريا.
وقال "رفضنا الحديث عن استثناء أي فصيل موجود في مناطقنا، وخصوصاً بوجود عشرات الميليشيات الأجنبية التي لا تختلف عن داعش وتقاتل إلى جانب الأسد".

وأشار إلى أن القبول بمبدأ أن تكون روسيا هي الضامنة للاتفاق مرهون بمدى التزام روسيا بهذا الاتفاق.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن أبو زيد، عودة فريق المفاوضات إلى قاعة التفاوض بعد انسحابه، وذلك إثر إزالة كل الاستثناءات من الاتفاق. وكتب على حسابه في تويتر: "الاتفاقية الحالية تشمل كل المناطق ولا تستثني أي فصيل".

وكانت "جبهة فتح الشام" شكلت النقطة الإشكالية الأكثر غموضا بعيد الإعلان عن الإتفاق، على الرغم من أن مأمون الحاج، عضو الهيئة السياسية للجيش الحر، أكد في تصريح لقناة "الحدث" شمول "الجبهة" والمناطق التي تتواجد فيها مع العديد من المدنيين والفصائل الأخرى، باتفاق وقف النار.

- روسيا تكشف عن "خلل" أدى لتحطم الطائرة التوبوليف
أعلن وزير النقل الروسي ماكسيم سوكولوف، أن خللا في عمل أجهزة  الطائرة العسكرية التي سقطت في البحر الأسود أدى إلى تحطمها. من جانبه، كشف مسؤول في الجيش الروسي أن تحليل مسجل لبيانات رحلة الطائرة العسكرية المنكوبة، أظهر عدم حدوث انفجار في الطائرة.

وقال الوزير الروسي: "من الواضح أن الأجهزة كانت تواجه خللا في عملها، سبب حدوث ذلك يحدده الخبراء"، مشيرا إلى أن الاستنتاجات الأولية ستعلن على الأرجح في يناير.

في حين كشف مسؤول في الجيش الروسي أن تحليل مسجلي بيانات رحلة الطائرة العسكرية المنكوبة أظهر عدم حدوث انفجار في الطائرة.

وقال رئيس جهاز سلامة الطيران في سلاح الجو الروسي، سيرغي بايينتوف: "لم يحدث انفجار على متنها، يمكنني تأكيد ذلك"، مضيفا "لكن العمل الإرهابي ليس بالضرورة انفجارا، لذلك لا نستبعد هذه الفرضية".

ونقلت وكالة "تاس" الروسية للأنباء عن وزارة الدفاع قولها إنه لم يتم العثور على علامات على نشوب حريق أو وقوع انفجار في حطام الطائرة العسكرية، وفي السياق أكملت فرق البحث الروسية الجزء الأكبر من جهودها لانتشال الجثث والحطام من الحادث.

وتحطمت الطائرة من طراز توبوليف 154 التابعة لوزارة الدفاع الروسية في البحر، الأحد، بعد دقائق من إقلاعها في طقس جيد من مدينة سوتشي، وكانت تحمل أعضاء جوقة الجيش الروسي لحفلة رأس السنة الميلادية في قاعدة عسكرية روسية في سوريا.

وذكر وزير النقل أنه تم انتشال 19 جثة وأكثر من 230 من الأشلاء، مضيفا أنه تم انتشال 13 جزءا كبيرا من الطائرة وحوالي 2000 جزء أصغر من قاع البحر.

- داعش إعتمد بالموصل على أجانب لتقويته
كشف المنشق عن داعش بشار محمد عن الدعم الخارجي الذي تلقاه التنظيم خلال إحتلاله الموصل عام 2014، وقال إنه خلال دعوته و عدداً من المنتمين للتنظيم في مسجد بمنطقة الحدباء شمالي المدينة حضر أشخاص أجانب بسيارات حديثة ووزعوا عدداً من الأقراص المدمجة وإصدارات التنظيم بحضور ما يعرف بجماعة أنصار السنة.

المنشق عن داعش بشار محمد قال أيضا خلال مقابلة حصرية أجراها الصحفي وسام يوسف "لأخبار الآن" أن قيادياً في داعش ملقب "بأبي بكر" ألقى خطبة تضمنتها الأقراص المدمجة التي جرى توزيعها من قبل المسلحين الأجانب ودعت هذه الخطبة الى قتل من يسميهم داعش المرتدين ويقصدون بذلك أفراد الجيش والشرطة العراقيين.

وأضاف بشار محمد في المقابلة الحصرية مع "أخبار الآن" أن الملقب "أبو بكر" كان يدير جمعية خيرية تحاول كسب ود الناس في الموصل وهي تستهدف الشباب لتجنيدهم ضمن صفوف داعش، و بعد أن علموا أن لديه أقارب في قوات الجيش وأجهزة الأمن والشرطة أخذوا يمنعونه من حضور إجتماعاتهم السرية ولا يطلعونها على عملياتهم.

وأشار بشار محمد إلى أن شخصاً يدعى أحمد و شيخ المسجد في الحدباء المدعو "أبو بكر" أرسلوا إليه ثلاثة أشخاص ينتمون إلى تنظيم داعش للتواصل معه وظهروا خلال حديثهم معه بتصرفات تمويهية من خلال التوقف عن الصلاة والظهور بلباس طبيعي بهدف إقناعه بأنهم غير متطرفين كونهم تخوفوا من إمكانية نقله معلومات إلى الأجهزة الأمنية عن طريق أقاربه الضباط في الجيش والشرطة العراقيين.

لكنه إكتشف أن تصرفاتهم هي لغرض التمويه وفق خطط أعدوها مسبقاً، مضيفاً أنه علم بعد ذلك بمقتلهم خلال مواجهات وقصف جوي بطائرة أمريكية.

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image