آخر الأخبار

لماذا ليبيا تشكل عاملاً جذابا للإرهاب؟

ستديو الآن 16-02-2017 

- ماذا ليبيا تشكل عاملاً جذابا للإرهاب؟
لماذا ليبيا تشكل عاملا جذابا للارهاب؟ هذا هو السؤال الذي طرحناه  في  لقاء خاص مع  أخبار الان  للمتحدث العقيد أحمد المسماري مدير ادارة التوجيه المعنوي و المتحدث باسم القوات المسلحة الليبية  و قال   أن الارهاب تغلل في ليبيا بعد سقوط نظام القذافي و تم اطلاق سراح  الارهابيين الموقوفين   كما دخل المقاتلون الاجانب إلى البلاد و اقامو معسكرات تدريب   خاصة مع  تورط العديد من الليبين في   تزوير الجوزات و استخدام المطارات في  نقل المقاتلين  و اصبحت  ليبيا بلد يصدر اللارهابيين  و هذا ما يسعى اليوم الجيش الليبي للقضاء عليه  .
 
في  لقاء خاص مع  أخبار الان قال المتحدث العقيد أحمد المسماري مدير ادارة التوجيه المعنوي و المتحدث باسم القوات المسلحة الليبية  أن داعش يعيش أيامه الأخيرة في بنغازي خاصة بعد تحرير العديد من المناطق و الان الجيش في نهاية المعركة مع ما تبقى من جيوب في العمارات 12 غرب بنغازي أو  في الصابري وسوق الحوت .

وقال الناطق باسم الجيش الوطني العقيد أحمد المسماري،إن آمر غرفة عمليات عمرالمختار أبلغه بمقتل ثلاثة إرهابيين في قصف مدفعي من قبل وحدات الجيش على مواقع للجماعات الإرهابية جنوب درنة.

وأضاف المسماري إن تنظيم القاعدة في درنة يستغل المساجد ويحرض أهالي المدينة على مواجهة قوات الجيش الوطني بعد تلقيهم ضربات موجعة  جنوب المدينة.
كما اكد  العقيد أحمد المسماري، أن القوات المسلحة لاتريد الضرر بالعائلات والأسرى الذين تحتجزهم الجماعات الإرهابية في آخر معاقلهم بعمارات 12 غرب بنغازي.
وأوضح المسماري أن منطقتي قنفودة والقوارشة أصبحتا مناطق آمنة ويحميها الجيش بشكل كامل، مضيفا أن مهمة الجيش في بسط السلام والأمن كانت صعبة أمام وجود البؤر الإرهابية، لافتا إلى أن المعركة في بنغازي باتت بحكم المنتهية. و ان داعش  يعيش ايامه الاخيرة 
وفيما يخص درنة، أكد المسماري أن الجيش تتوفر لديه كل الإمكانيات للمرحلة المقبلة لمحاربة الإرهااب و لديهم  كل المعلومات و الاحصائيات التي تساعدهم في القضاء على الارهاب  في هذه المنطقة.

- محاكمات لجرائم حرب ارتكبت في سوريا
قال مسؤولون بالأمم المتحدة ودبلوماسيون يوم الخميس إن كيانا جديدا يتشكل داخل الأمم المتحدة في جنيف للتحضير لمحاكمات في جرائم حرب ارتكبت في سوريا، وصوتت الجمعية العامة لصالح تأسيس هذه الآلية في ديسمبر كانون الأول ومن المقرر أن يعين الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريش هذا الشهر قاضيا أو ممثلا للادعاء ليرأسها.

وقالت مسؤولة عن حقوق الإنسان بالأمم المتحدة لرويترز "نتوقع أن نبدأ هذا الأمر قريبا جدا ببضعة أفراد"، وأضافت أن الفريق سيقوم "بتحليل المعلومات وترتيب وإعداد الملفات بشأن أسوأ الانتهاكات التي تصل إلى حد جرائم دولية -بالأساس جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والإبادة- وبالقطع عن المسؤولين عنها."

وعلى الرغم من أن هذه الجهة لن تتمكن من إجراء المحاكمات بنفسها إلا أنها ستعد الملفات التي يمكن أن تستخدمها دول أو المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي في محاكمات في المستقبل، والتركيز على المحاكمات يعني أن الأدلة التي جمعتها لجنة تحقيق تابعة لأمم المتحدة منذ 2011 يمكن أن تتحول إلى إجراء قانوني.

وكانت لجنة التحقيق قد أصدرت 20 تقريرا تتهم فيها نظام  بشار الأسد وقوات من المعارضة وتنظيم داعش بالقتل الجماعي والاغتصاب والإخفاء القسري وتجنيد الأطفال للقتال، لكن اللجنة كانت تفتقر أيضا لتفويض بإجراء محاكمات لكنها نددت بسياسة الدولة التي قالت إنها تصل إلى حد "الإبادة" وجمعت قائمة سرية بالمشتبه بهم من جميع الأطراف وأبقتها في خزانة. 

- قوات الرمح الذهبي تصل إلى مشارف الحديدة باليمن
بعد أيام من تحرير مدينة و ميناء المخا تستمر العمليات العسكرية في اليمن لتحرير شريطها الساحلي من الحوثيين و تتواصل انتصارات قوات الشرعية مسنودة بمقاتلات التحالف العربي في عملية الرمح الذهبي.

تتواصل عملية الرمح الذهبي لتحرير الشريط الساحلي لليمن من ميليشيات الحوثي الانقلابية، حيث تحتشد القوات على مشارف مدينة الخوخة شمال المخا و الشريط الساحلي الغربي و سط معارك و اشتباكات عنيفة مع الانقلابيين.
و شنت مقاتلات التحالف أكثر من 15 غارة على مواقع و مخازن أسلحة للانقلابيين في محيط مدينة الحديدة.
 في وقت تواصل فيه قوات الجيش التحضير للسيطرة على معسكر خالد بن الوليد، أهم وأكبر معسكر للانقلابيين في جنوب محافظة تعز .
كما تخوض قوات الجيش الوطني بإسناد من القوات المسلحة الإماراتية، معارك عنيفة في مناطق يختل والرويس و الزهاري، شمال مدينة المخا. 
هذا وأعلنت المقاومة الشعبية في مديرية عتمة التابعة لمحافظة ذمار مقتل وإصابة أكثر من 60 من المسلحين الحوثيين خلال الأيام الثلاثة الماضية في معارك بين الطرفين.
فيما تواصل قوات الشرعية مدعومة بمقاتلات التحالف العربي تقدمها على جبهة حرض وميدي 
ومثلت السيطرة على المخا ضربة قاضية للانقلابيين ليبدأ تقدم الجيش من اتجاه المخا، يقابله تقدم من اتجاه ميدي، ويصبح من خلالها على مشارف الحديدة، وبذلك يحرم الانقلابيين من مياه البحر الأحمر، واستخدام الموانئ في تهريب السلاح، الذي يصل من إيران وبعض الجزر الإفريقية، التي تعد محطة لهذه الأسلحة.
و قد كان الناطق باسم قوات التحالف العربي اللواء السعودي أحمد عسيري قد أكد ان عاصفة الحزم حققت أكثر من 85 في المئة من أهدافها و انه لا يوجد نفوذ للانقلابيين الا في صنعاء و بعض مناطق صعدة، في وقت قتل قائد المسلحين الحوثيين في المنطقة الحدودية المقابلة لمنطقة نجران السعودية، وعدد من مرافقيه. مضيفاً ان إقرار السلام سيتحقق في القريب العاجل، مؤكداً أن الميليشيات الحوثية مندحرة بعد خسائرها الكبيرة في العتاد و الأرواح.

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image