آخر الأخبار

منشورات تحذر "قوات الاسد وميليشيات إيران" من الإقتراب من البادية السورية 

- منشورات تحذر "قوات الاسد وميليشيات إيران" من الإقتراب من البادية السورية 
حرب النفوذ في البادية السورية تشتعل بين الجيش الحر المدعوم من التحالف الدولي من جهة، والمليشياتِ الإيرانية وقوات الاسد المدعومة من روسياً من جهة أخرى، ويحاول الجيش الحر للتصدي للإيرانيين الذين يتقدمون باتجاه منطقة التنف.
 
عقب استمرار قوات الأسد والميليشيات الإيرانية التقدم في مناطق بالبادية السورية ألقت طائرات تابعة للتحالف الدولي  مناشير  تحذرهم من الإقتراب من مواقع داخل البادية السورية وافاد المتحدث باسم جيش مغاوير الثورة لمراسل اخبار الآن ان قوات التحالف تجري مناورات عسكرية في البادية السورية بهدف مهاجمة داعش في البوكمال ودير الزور واشار الى ان النظام السوري والمليشيات الايرانية تسعى للسيطرة على البادية السورية وصولاً الى معبر التنف مع العراق الذي تتخذ بالقرب منه قوات التحالف قاعدة لها.

ياتي هذا في الوقت الذي يستأنف فيه مسؤولون أمريكيون وروس في عمان بعد أيام، محادثات عسكرية ودبلوماسية لإقامة "منطقة آمنة" جنوب سوريا، بحسب ما ذكرت صحيفة "الشرق الأوسط". ويأتي هذا في الوقت الذي تواصل فيه واشنطن حماية فصائل "الجيش الحر" في التنف قرب حدود العراق، ودعم "قوات سوريا الديمقراطية" لتحرير الرقة من داعش، وضلك ضمن تحرك إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لاختراق "الهلال الإيراني" في سوريا. 

وبحسب مسؤول غربي لـصحيفة "الشرق الأوسط" ، تتناول المحادثات المقبلة مساحة "المنطقة الآمنة" والمجلس المحلي والمراقبين والمساعدات الإنسانية، إضافة إلى اشتراط واشنطن "رفض أي وجود لميليشيا إيران في المنطقة الممتدة من القنيطرة في الجولان إلى درعا وريف السويداء وصولًا إلى التنف، مع احتمال قبول وجود رمزي لدمشق على معبر نصيب مع الأردن".لافتًا إلى أن ههذه التحركات الأمريكية جميعًا ترمي إلى اختراق "الهلال الإيراني"، ومنع حصول رابط من إيران إلى العراق وسوريا وحزب الله وتحقيق طهران لطموح إنشاء ممر بري إلى البحر المتوسط.

- تيريزا ماي: لا تأجيل لبدء مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي
قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنه لا تأجيل لموعد بدء مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي المقررة في 19 من يونيو حزيران وحثت الناخبين على منحها تفويضا قويا في الانتخابات العامة الأسبوع المقبل.

ويتوجه البريطانيون إلى صناديق الاقتراع في الثامن من يونيو حزيران للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات المبكرة التي دعت إليها ماي سعيا لتعزيز الأغلبية التي تتمتع بها قبيل المفاوضات مع حلفائها الأوروبيين بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. غير أن هامش تفوقها في استطلاعات الرأي تقلص كثيرا في الأيام الأخيرة.

وقالت ماي لأنصارها في تجمع في لندن "تلك المفاوضات ستبدأ بعد 11 يوما بالضبط من يوم الانتخابات ولن يكون هناك أي تأجيل لها. التأجيل لن يكون ممكنا. الأوروبيون مستعدون. هذا هو الجدول الزمني الذي تم تحديده".

ورفضت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الجمعة، مطالبة الزعيمة القومية نيكولا ستورجن بالحصول على مقعد في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وأثناء حملتها للانتخابات العامة في يونيو (حزيران) في اسكتلندا، وعدت ماي بالتشاور مع الحكومة الاسكتلندية في حال اعادة انتخابها الشهر المقبل، إلا أنها قالت: "سأفاوض بوصفي رئيسة وزراء المملكة المتحدة".

وأثناء إطلاقها برنامج حزبها المحافظ بالنسبة لاسكتلندا، قالت ماي: "الوقت الآن ليس مناسباً لاجراء استفتاء ثان بشأن استقلال اسكتلندا"، ووصفت مثل هذا الاستفتاء بأنه "يزرع الانقسام".

- الطائرات المسيرة تحسم المعركة مع داعش في الموصل القديمة
بعدَ وصولِ القواتِ العراقية الى المدينةِ القديمة في الموصل والتي تمتازُ بضيقِ شوارعها وازقتها واكتظاظها بالسكان،  باتَ دخولُ الالياتِ العسكرية اليها صعبا جدا فضلا عن أن المدفعيةَ الثقيلة تقفُ عاجزة أمامَ قصفِ مواقعِ داعش خوفا من استهدافِ المدنيين، ليبرزَ دورُ الطائراتِ المسيرة في معركةِ تحريرِ الموصل، إذ تمكنت من  قَتلِ عددٍ كبيرٍ من مسلحي داعش ذلكَ فضلا عن تدميرِ السياراتِ المفخخة.
 
لطالما كانتْ طائراتُ داعش المسيرةُ تُوقعُ اصاباتٍ في صفوفِ القواتِ العراقية. في الموصل يختلفُ الأمرْ، فالشرطةُ الاتحاديةُ هي صاحبة ُ اليدِ الطُولى.. هذهِ المرةَ من خلالِ سِربٍ كاملٍ من هذهِ الطائرات.  توجهنا عبرَ أزقةِ وشوارعِ الموصلْ، للوصولِ الى مكانِ تمركزِهم. 

وصلنا الى النقطةِ الاخيرة.. لم يتبقَ سوى شارعٍ واحدٍ للوصول ِ الى ضِفة ِ النهر ِ المقابلة ِ لمسلحي داعش في الجانب ِ الغربي للمدينة .. وباتصالٍ هاتفي أكدَ الملازم سيف أنه يتوجبُ علينا الترجل ُ من السيارةْ فأيةُ حركةٍ هنا مستهدفة. 

من هذه الغرفة الصغيرة ومن هذه الشاشة الصغيرة رصد مستمر من خلال الطائرات المسيرة للشرطة الاتحادية لكامل مدينة الموصل تنقلات داعش ومضافات داعش واماكن تواجده واعطاء المعلومات للقوات التي تقاتل على الارض في كافة المحاور ". 

يبدو أن المدينةَ القديمةَ ستشهد ُ معاركَ ضاريةً مع احتماءِ التنظيمِ بالمدنيين وحجب ِ دَور ِ المِدْفعيةِ الثقيلةِ وعدم ِ قدرةِ الآليات ِالكبيرة ِعلى المرور ِفي الشوارعِ الضيقةِ .. لتكون كلمةُ الفصلِ للطائراتِ المسيرة. 

يقول الملازم سيف نحن في المدينة القديمة نعالج الاهداف والمدفعية لا تستطيع معالجة الاهداف في المناطق الضيقة من المحتمل ان يكون هناك عوائل اما الطائرة المسيرة تستطيع ان تميز واهدافها دقيقة جدا وضرباتها دقيقة جدا". ُاثناء َ تواجُدِنا هناك رصدت ْ الطائراتُ الاستطلاعية أحدَ مسلحي التنظيم وتم َ استهدافُهُ واصابتُهُ مباشرة.

طُوِّرت هذهِ الطائراتُ لتحملَ مقذوفاتٍ بإمكانِها إصابةُ الاشخاصِ والدراجاتِ الناريةْ وحتى إيقافِ السياراتِ المفخخةِ وفتحِ ممراتٍ آمنةٍ للنازحين، كما أنها باتتْ تستطيعُ الطيرانَ في الليل.

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image