آخر الأخبار

ستديو الآن | معركة قضاء راوة...الجيش العراقي يوجه الضربة القاضية لداعش

ستديو الآن | 04-11-2017

معركة قضاء راوة...الجيش العراقي يوجه الضربة القاضية لداعش 
لكل بداية نهاية ، ولكل نهاية... بداية حكاية...

لأول مرة منذ أعوام يقترب الجيش العراقي اكثر من اي وقت مضى من طي الصفحة الاخيرة لداعش في العراق معلناً انتهاء حصارٍ طال أمده ومبشراً بانتهاء حقبة التنظيم

وقائع ميدانية  تؤكد أن الحرب على  داعش دخلت منعطفا حادا وحاسما بعد وصولها لمناطق استراتيجية في وادي الفرات على الحدود السورية العراقية..وهي مناطق شكلت شريانا ومتنفسا حيويا سنحت لمقاتليه بالتنقل الحر بين البلدين حسب تطورات المعارك..

ثلث مساحة العراق ومدن كبيرة في سوريا عام 2014 كانت حصيلة الاراض التي احتلها داعش..وبعد طرده هذا العام من معقليه الرئيسيين، الموصل في العراق والرقة في سوريا، تراجع إلى جيب صحراوي آخذ في الانكماش على جانبي حدود البلدين.
وينتهي به المطاف مطاردا في بلدات صغيرة ومناطق متفرقة في الصحراء 

تطورات المعركة خلال الاسبوع الاخير  كانت لافتة وسريعة..الحرب الضروس التي اطلقها  الجيش العراقي ضدالتنظيم  أتت اكلها واسهمت في طرده من اهم معاقله في العراق..آخرها ..تحرير قضاء القائم ومعبر حصيبة الحدودي المتصل بمدينة البوكمال من الجهة السورية ذات الأهمية الاستراتيجية.

وبعد هذه التحرير ...اتجهت انظار الجيش صوب قضاء راوة االذي يفصله عن القائم نهر الفرات واستهل عملياته بتحرير منطقة راوة القديمة....فيما تنفذ القوات المشتركة عملية نوعية واسعة لتمشيط وتفتيش كافة المناطق من الأنبار باتجاه قضاء الرطبة الذي يضم المعبر الحدودي مع الأردن، ومن الرطبة وصولا إلى حدود محافظة كربلاء جنوب غرب محافظة الأنبار

التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أكد ان التنظيم دخل مرحلة اللاعودة وان أجواءه الداخلية يسودها حالة من التخبط والارتباك... توالي الهزائم دفع مسلحيه للفرار إلى الصحراء والاختباء هناك في محاولة للتحول من جديد إلى جماعة متمردة إرهابية

اشتداد وتيرة المعارك في منطقة وادي الفرات الحدودية يعجل من تسارع انهيار التنظيم وقدرته العسكرية..حلم ما يعرف بالدولة الكبرى في العراق والشام سقط على حدود الدولتين..فاصبح على اثرها مقاتلو التنظيم على طريق الحدود...تحت افق مسدود
 

فنان سوري يبهر الجمهور الألماني بلوحاته التشكيلية
يقيم هذا الشاب وعائلته في ألمانيا، وصلها قبل ثلاث سنوات نجح خلالها في تعلم اللغة الألمانية والحصول على رخصة القيادة، درس الحقوق في جامعة دمشق لكنه لم ينهى دراسته، تخرج من كلية الفنون الجميلة فرع الاتصالات البصرية، درس الفنون التشكيلية وكذلك الخط العربي والغاليغرافي.

أقام حسن عدة معارض للوحات فنية أبرزها معرضاً في مدينة فيرل ومعرضاً في هامبورغ ومعرضاً في فيسمور وأخر معارضه كانت في أُلدينبورغ.

بذل هذا الشاب جهوداً كبيرة بِدأ من تعلم اللغة الألمانية بشكل فردي حتى تطوير موهبته في الرسم، كل ذلك ساعده في الاندماج بشكل أسرع،ثقل موهبته بالرسم حيث لاقى اهتماماً وترحيباً كبيراً على أعماله الفنية وبات لديه العديد من المعارض والمشاركات الفنية في ألمانيا وهولندا.,

 

فتيات سعوديات عشقن هواية ركوب الخيل 
الى هذا الاســــــــطبل دعتنا احدى عاشقات ركوب الخيل الكابتن مهره السديري ..التي أحبت الفروسية منذ نشأتها ..فبدأت تنمي هوايتها والتحقت بنادي للفروسية وتدربت تدريجيا حتى تمكنت من ركوب الخيل والقفز واصبحت فارسة تدرب الشابات الراغبات في تعلم هذه الرياضة ..... 
1- مهره السديري .. مدربة خيل
مراحل تعلم ركوب الخيل ثلاثة مراحل ..اول مرحلة مسار وهي الركوب على ظهر الحصان والمشي به ..ثاني مرحلة تسمى تروت هي هرولة الحصان نحن لازم نوقف ونجلس على ظهر الحصان ..مانخلي الحصان يخبطنا عشان لا يحدث لنا اصابة لا في الحوض ولافي العمود الفقري ..حركة الاب داون هذه حتساعد بتقوية عضلة الساق والظهر حتساعد في الركوب وتحرق سعرات حراريه جدا كثيرة ..ثالث مرحلة وهي الاخيرة وهي الجري في هذه المرحلة مانعمل اي شيء سواء الجلوس  على ظهره نتحكم بخطوة واتجاه الحصان فقط..

في هذ المكان هناك عدد لايحصى من الفتيات يحلمن بإمتطاء صهوة حصان ما والعدو به في المضمار..

2-  نوف شابو ..مدربة خيل
الخيل في حد ذاته متعه بنسى معاه كل شيء حتى انني بنسى الناس وبنسى نفسي وانا هنا مع الخيل ...
3- نورا كنفش .. متدربه 
بحب كثير الخيل وكتير برتاح وانا بقربة وكتير بكون سعيده لمن اكون قادرة اني اتفهمه..

 يبدو هنا المكان جميلا .. ولطيفا نوعا ما .. أمرُ يثير الاندهاش بالفعل .. فلكل فارسة هنا جواد مُفضل تألفه حتى تنشأ بينهما علاقة مودةٍ وطيدة.. وكان "مدهان" هو الفرس الصديق الأليف  ل مهـــره ،تهتم بكل ما يتعلق به من نظافته وعلاجه .. وهو الحضن الدافئ وملاذها حين تضيق بها الحياة .. لم اصدق ذلك الى أن رأيت بنفسي من بعض تصرفاتهما معاً، فما إن اقتربت مهــــره منه حتى وضع رأسه على كتفها ، أما أنا فحدقت البصر،  فلم يسبق لي الاقتراب من الخيول، ولو على بعد أمتار.

4-  مهره السديري ... مدربة خيل
مجرد انك تدخل عالم الفروسية سبحان الله ماتقدر تتركه ..الرسول عليه السلام وصى ان الفرس العربيه تدعي لصاحبها يارب حببو فيني اكثر من ماله وولده..

حيوان أليف يُعلّم الحُب والصبر، ويرتقي بمشاعر من يتعامل معه ويجعله أكثر تحكماً بها، هذه الحقيقة لامستها خلال ساعتين فقط جلست فيهما داخل نادي الفروسية ، تحدثت فيها إلى فارساتٍ من مختلف الأعمار يُمارسن رياضة ركوب الخيل, وكان الإجماع أن الخيل يحتاج لعاطفةٍ تملأ قلب الفارس؛ كي تُبنى بينهما علاقة صداقة حميمة.
5- نوف شابو .. مدربة خيل 
هل صحيح ان الخيل تعرف خيالها من صوته وحركه اقدامه وحتى رائحة عطره .. بالطبع اكيد هذا الشيء صحيح فنحن يوميا معه ونجلس معاه وبنأكله ونشربه ونحممه ونسلم عليه اكيد بيعرفك ..
 

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image