آخر الأخبار

ستديو الآن | إدمان الألعاب.. مرض ينضم لقائمة منظمة الصحة

ستديو الآن | 25-12-2017

- كانت سجناً لداعش .. كنيسة في الموصل تحيي أول قداس بعد التحرير

في قلبِ الموصل , هنا يحيي مسيحيو المدينة أعيادَ الميلاد حيث أقاموا أولَ قداسٍ لهم بعد التخلصِ من داعش وإرهابهِ و العودةِ أخيراً الى الديار , من الكنيسة التي كان يتخذها التنظيمُ سجناً لضحاياه قـُرعت أجراسُ الأملِ إيذاناً بمستقبلٍ جديد.
مختلفُ أطيافِ الموصل شاركوا في هذه المناسبةِ فرحاً بعودةِ أحدِ أهم مكوناتِ المدينة الأصيلة , فإنعقدَ اللقاءُ و تعالت الأصواتُ بمحو كل ما خلفه الإرهاب و ردمِ أيِ فجوةٍ حاولَ داعشْ خلقَها بين الأهالي دون أن يحققَ مبتغاه.

جميعُ مكونات الموصل بمسلميها ومسيحييها يداً بيد يتوجهون اليوم نحو بناء مستقبل المدينة , هذه هي الرسالةُ التي بعثَ بها أبناءُ المدينة خلال هذا القداس وعبر الإحتفال بأعياد الميلاد من قلبها.

دعوةٌ إنطلقت من وسطِ الموصل وشملتْ كلَ أهلِها للعودةِ وممارسةِ حياتِهم الطبيعية متناسينَ ما حاول داعش تخريبَه سواءً بحجارتِها أو بنفوسِ أهلها , إنه وقتُ الإحتفال بعيد الميلاد حيثُ ولادةٍ جديدة , إذ يؤكد الموصليون عبر صلواتِهم في المساجد وتراتيلِهم في الكنائس أنَ السلامَ سلاحُ وحدتِهم.

- الحرب السورية تفرز جيشاً من المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة

بعد حوالي أكثر من ست سنوات عليها ، لا بد للحرب أن تنتهي ، ولا بد للحزن ‏أن ينجلي .. ولا بد لسوريا أن تعيش الأمل من جديد ..‏

لكن بعد أن ينقشع غبار الحرب هذا ما سيراه العالم .. جيش من المصابين وذوي ‏الإعاقات  .. فلا توجد معركة بلا ضحايا ..‏

منظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية للأشخاص ذوي الإعاقة أكدت في ‏تقرير صدر عنها قبل أيام، أن هناك ثلاثين ألف مصاب كل شهر نتيجة الحرب ‏في سوريا، وأن الحرب خلَّفت مليوناً ونصف المليون مصاب، بإعاقة دائمة، من ‏أصل ثلاثة ملايين مصاب، أصيبوا منذ اندلاع الحرب في سوريا قبل أكثر من ‏ست سنوات.‏

وطالبت الصحة العالمية منظمات المجتمع الدولي بتوسيع نطاق الدعم الذي يقدَّم ‏لتأهيل المصابين وإدماجهم في المجتمع.‏

معظم حالات الإصابة ‏‎ ‎‏ كان من الممكن الوقاية منها لو حصل هؤلاء الأشخاص ‏على الرعاية الملائمة في الوقت المناسب‎.‎

- إدمان الألعاب.. مرض ينضم لقائمة منظمة الصحة

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن إدمان ألعاب الكمبيوتر والفيديو سينضم إلى قائمتها الدولية للأمراض النفسيه  للمرة الأولى في العام المقبل.

وذكرت صحيفة بريطانية، أنه بعد عقد من مراقبة ألعاب الكمبيوتر، قررت المنظمة تصنيف بعض الذين يفرطون في اللعب على أنهم يعانون من حالة صحية عقلية.

ووصفت مسودة تصنيف الأمراض لأول مرة "اضطراب ألعاب الفيديو" باعتباره مشكلة عقلية.

واعتمدت بيانات تقرير المنظمة على استطلاع بيّن أن 10 بالمائة من مستخدمي ألعاب الفيديو يقضون أكثر من 10 ساعات أمام شاشات اللعب في اليوم،
ودراسات أخرى  تفيد بأن بعض الألعاب تؤثر سلباً على الذاكرة.

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image