آخر الأخبار

ستديو الآن | شروط ترامب لإصلاح عيوب الاتفاق النووي الإيراني

ستديو الآن | 13-01-2018

شروط ترامب لإصلاح عيوب الاتفاق النووي الإيراني
بعد أن توجهت أنظار العالم إلى القرار المصيري الصادر عن البيت الأبيض بشأن الاتفاق النووي  مع إيران وتمديد تجميد العقوبات أو استئنافها .. خرج ترامب بقرار الفرصة الأخيرة واضعاً على الطاولة شروطه التي اعتبرها مصلحة للاتفاق السيء  والضامنة لبقاء الولايات المتحدة فيه فما هي الشروط  لاكتمال  تحقيق خطة  العمل الشاملة  المشتركة  ؟
تشمل التعديلات التي يطالب بها ترمب 4 عناصر. الأول هو مطالبة إيران بجدول زمني يسمح لمفتشي وكالة الطاقة الذرية بدخول جميع المواقع الإيرانية. 
الثاني يعتمد على التأكد من أن إيران لن تحصل على سلاح نووي في أي وقت على الإطلاق. 
والثالث يقوم على عدم السماح لإيران باستئناف برنامجها النووي بعد 10 سنوات أو 15 عاماً.
 أما الرابع فهو مرتبط بالتشريع المتوقع صدروه من الكونغرس حول رفض برنامج الصواريخ الباليستية الإيرانية، وأنه لا يمكن فصل هذا البرنامج عن الاتفاق النووي، وأن أي محاولة لإطلاق صواريخ باليستية ستواجه بعقوبات شديدة.
 وبعد حوالي العامين ونصف على توقع الاتفاق النووي الإيراني خفضت إيران بشكل كبير من عدد أجهزة الطرد المركزية وشحنت أطنانا من اليورانيوم منخفض التخصيب إلى روسيا وذلك تنفيذا لأحد بنود الاتفاق
كما وافقت . على إعادة تصميم مفاعل تصنيع الماء الثقيل حتى لا يمكنه إنتاج بلوتونيوم بمستويات تسمح بإنتاج أسلحة،
ويرى مراقبون دوليون أن إيران ملتزمة ببنود الاتفاق الذي ينص على تجميدها برنامجها النووي.
 لكن ترامب يقول إن الاتفاق فيه تساهل كبير، إذ سمح لإيران بتجاوز كميات الماء الثقيل المحددة، وإن طهران ترهب المفتشين الدوليين.
كما يرى ترامب  أن إيران تزرع "الموت والدمار والفوضى"، ولا تلتزم "بروح الاتفاق النووي "، ولكنها تستفيد  في الوقت ذاته من مزايا رفع العقوبات الاقتصادية.
وفي حين  اكد وزير خارجية  ايران محمد جواد ظريف ان  الإتفاق غير قابل للتفاوض اعتبر بيان للبيت الأبيض منسوب للرئيس ترمب أن إيران هي «الدولة الأولى الراعية للإرهاب، بدعمها حزب الله وكثيراً من الإرهابيين، وتمويلها وتدريب أكثر من مائة ألف مقاتل لنشر الدمار في جميع أنحاء الشرق الأوسط، وانتقد البيان الصواريخ الإيرانية «المدمرة التي تهدد البلدان المجاورة
وأضاف البيان أن استراتيجية الرئيس ترمب التي أعلنها في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي تهدف إلى مواجهة هذه الأنشطة المدمرة ووقف تدفق الأموال للنظام الإيراني التي يدعم بها الإرهابيين.

 

ماهي الدول الأكثر تضررا اقتصاديا بالبريكست؟
تمكنت دراسة اقتصادية حديثة من تحديد الدول الأكثر تأثراً من الناحية الاقتصادية إذا خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتم تنفيذ الـ(Brexit)، وذلك في الوقت الذي تتواصل فيه المفاوضات بين لندن وبروكسل من أجل التوصل الى اتفاق يُجنب كافة الأطراف آثار وانعكاسات أول حالة خروج في تاريخ الاتحاد الأوروبي.
الدراسة الصادرة عن بنك "جيفريز" الاستثماري، تعتمد على تقدير التأثيرات المتوقعة على الاقتصاد الكلي والناتج المحلي الاجمالي لكل دولة في حال حدوث ما يسميه الاقتصاديون ووسائل الاعلام (Hard Brexit)، أو "الخروج الصعب من الاتحاد الأوروبي"..
وفيما يلي نستعرض الاقتصادات العشرة الأكثر تأثراً من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ..

 

كوريا الشمالية تقترح محادثات فنية مع نظيرتها الجنوبية
بين الكوريّتين .. بوادرُ تقاربٍ على أكثر من صعيد لرأبِ الصدعِ ، ونسيانِ عداءٍ وجفاءٍ مُستحكم، طالَ أمدهُ على مر السنينَ.  
بداية ملامح لم الشمل بعد القطيعة، كان غصن الزيتون الذي رفعه كيم -جونغ- أون ، في خطاب السنة الجديدة ، عندما قبل الإنفتاح على الحوار مع سول. 
لقت بادرة كيم صدى ايجابيا هناك، أي في كوريا الجنوبية.. وكانت سبباً في انطلاق المحادثات بقرية بانمانجوم، منزوعة السلاح ، التي شهدت التوقيع على وقف اطلاق النار إبان الحرب الكورية.
المحادثات بين شطري شبه الجزيرة انتهت باعتماد بيان مشترك، تقرر فيه استئناف حوار شامل على مختلف الصعد، بهدف تحسين العلاقات ، بما في ذلك الصعيد العسكري . 
وبعد ايام على ختام المفاوضات، تخرج بيونغ يانغ مجددا لتقترح على سول عقد محادثات جديدة على مستوى العمل بشأن زيارة فنانين في الخامس عشر من الشهر الحالي. 
إقتراحٌ يأتي عقب استئناف  خط الاتصال الساخن بين الجارتين، المتوقف منذ عام 2016، بهدف إجراء حوار مباشر بين السلطات العسكرية.
هي بوادر صلح إذاً، بالرغم من العداء،  إلا أن مراقبين يرون أنه خطوة مهمة على درب خفض التوتر الكبير الذي شهدته شبه الجزيرة الكورية اثر التجارب النووية التي أجرتها كوريا الشمالية خلال العام المنصرم.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image