آخر الأخبار

قرقاش لأخبار الآن: إستعادة الحديدة يعد خسارة لإيران | ستديو الآن

ستديو الآن | 19-6-2018

سيطرة كاملة على مطار الحديدة وفرار الحوثيين الى خارج المدينة
أحكمت المقاومة اليمنية المشتركة بإسناد ومشاركة التحالف العربي سيطرتها على مطار الحديدة إثر عملية عسكرية استهدفت تحصينات ودفاعات ميليشيات الحوثي، وسط فرار عدد كبير من مسلحي الحوثي، ومصرع عشرات آخرين، بمشاركة التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

كالمستجير من الرمضاء بالنار  .. هذا هو حال الحوثيين الآن بعد استهداف مواقعهم وتحصيناتهم من قبل قوات المقاومة اليمنية المشتركة بإسناد إماراتي بقيادة التحالف العربي  ، بعد أن عاثوا خرابا ودماراً في مدينة الحديدة ، ومع استمرارهم بالقيام بأعمال تخريبية كقطع المياه عن المدينة واستخدام المدنيين كدروع بشرية ، وقصفهم المدفعي للأحياء السكنية .. لكن كلمة الحق لابد من أن تنتصر لامحالة بقيادة التحالف العربي بعد نجاحه في السيطرة الكاملة على مطار الحديدة وكافة مبانيه ، وقرية المنظر التي تقع غرب المطار حيث كان يختبئ الحوثيون .. 

تحرير المطار هدف إنساني قبل أن يكون عسكريا لقوات التحالف فهو من المفترض أن يستقبل المواد الإغاثية والطبية والأولية لملايين اليمنيين شمال البلاد ، لكن الميليشيات الحوثية سخرت الميناء لتلقي الأسلحة والاستيلاء على المواد الإغاثية، إضافة لنهب إيراداته لتمويل إرهابها ، وتعمل فرق هندسية تابعة للتحالف العربي والمقاومة المشتركة على تطهير المطار ومحيطه من الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها الحوثيون بشكل عشوائي في محاولات منها لتأخير تقدم القوات.

دعوات للمجتمع الدولي من قبل التحالف العربي للضغط على الحوثيين وإيقاف اعتدائهم على اليمنيين ، في الوقت الذي يقوم فيه الحوثيون بقصف المطار بقذائف الدبابات والمدافع بعد السيطرة عليه من قبل القوات الحكومية ، وذكرت مصادر عسكرية أن الحوثيين محاصرون داخل مباني المطار مترامي الأطراف، وتعمل القوات المشتركة على دحرهم بالتزامن مع عملية إزالة الألغام والعبوات الناسفة.

 

قرقاش لأخبار الآن: إستعادة الحديدة يعد خسارة لإيران
قال وزير الشؤون الخارجية الإماراتي الدكتور أنور قرقاش، إن التحالف والتوافق القطري الإيراني الذي يدعم الحوثيين في الحديدة، هو إدراك كبير للخسارة الاستراتيجية المقبل عليها هذا التحالف، وإستغرب قرقاش من الدور القطري الذي يصعب تفسيره، كما قال إن الحوثيين في الحديدة يتلقون الدعم السياسي من تحالف ايراني اخواني قطري.

وقال معالي الوزير "إن المساعدة أنواع، المساعدة السياسية حدث ولا حرج والاعلامية حدث ولا حرج ورأينا تحالفات غريبة في موضوع الحديدة ايراني قطري اخواني ومسألة غريبة و عجيبة كيف يتم خلط المسائل بأخرى حاليا، ما يمكن تهريب السلاح في الوقت الحالي والحديدة من قبل كانت مكان تهريب السلاح، ولكن لا شك أن الموقف الاستراتيجي السياسي الاعلامي الايراني مئة بالمئة لمحاولة الوقوقف مع الحوثي وإدراك كبير للخسارة الاستراتيجية المقبل عليها والجزء الصعب يتفسر هو الموقف القطري الاخواني المؤيد للحوثي".

وفي التفاصيل، قال قرقاش، خلال مؤتمر صحافي عقد أمس، بمقر وزارة الخارجية والتعاون الدولي بدبي، إن «قوات الشرعية في اليمن، مدعومة من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، تتصرف بطريقة عاقلة في تحرير الحديدة، وتستغل فرص الحل السياسي حتى ولو كانت بنسبة 1%، حفاظاً على المدنيين، إذ تواجه قوات التحالف ثلاثة تحديات في الحديدة، وهي الموقف الإنساني الهش بها، والحفاظ على المدنيين، إضافة إلى تحدٍ عسكري، لافتاً إلى أن الحديدة كانت إحدى محطات تهريب السلاح للحوثيين الذين يمثلون 3% فقط من السكان، ويحققون ثلاثة مليارات دولار سنوياً من السيطرة على الميناء».

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image