آخر الأخبار

شبح الاغتيالات يخيم على العراق.. ومعظم الضحايا من النساء | ستديو الآن

ستديو الآن | 30-9-2018

شبح الاغتيالات يخيم على العراق.. ومعظم الضحايا من النساء
اعتاد الشارع العراقي على سماع حوادث الاغتيال خلال فترة الانتخابات أو الأزمات السياسية, لكن هذه الجرائم أخذت تنتشر أكثر مؤخرا لتشمل التظاهرات الاحتجاجية وشخصيات نسوية تعمل في السياحة والجمال.

تجددت الظاهرة منذ شهر آب / أغسطس الماضي عند الإعلان عن وفاة غامضة لخبيرتي تجميل في بغداد ثم تبعها اغتيال ناشطة حقوق الإنسان سعاد العلي بمدينة البصرة، وتبعها اغتيال وصيفة ملكة جمال العراق تارة فارس، حتى اغتيال معاون طبي في مدينة البصرة.

في هذه الأثناء اتهم مصدر حقوقي عراقي طلب عدم كشف اسمه ميليشيات موالية لإيران بتسلمها قوائم تصفية من القنصلية الإيرانية في البصرة تضم عددا كبيرا من النشطاء، مشيرا إلى اختطافهم 14 ناشطا مدنيا.

 

مليون وثيقة مهربة ضد الأسد
اطلعت صحيفة "التايمز" البريطانية على حوالي مليون وثيقة مهربة من داخل سوريا، تدين رئيس النظام بشار الأسد وضباطه بقتل وتعذيب الخصوم والمعارضين على مدار 7 سنوات.

الصحيفة قالت إنها اطلعت على صندوق اسود في إحدى المدن الأوروبية، يحتوي على 265 صندوقا كرتونيا بداخلها وثائق لجلسات عالية السرية تفصل التعذيب الممنهج وقتل الخصوم.

تحمل معظم الوثائق ترويسة النظام السوري وتحمل أخرى توقيع الرئيس بشار الأسد نفسه، في ما تصفه الصحيفة "أكبر مخبأ للوثائق لحرب لا تزال مشتعلة".

يعد هذا المشروع السري لجمع الأدلة بشأن جرائم نظام الأسد وقواته، من بنات أفكار جندي كندي سابق ومحقق في جرائم حرب.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image