آخر الأخبار

المنطقة العازلة حول ادلب بلا سلاح ثقيل .. ستديو الآن

ستديو الآن 10-10-2018

المنطقة العازلة حول ادلب بلا سلاح ثقيل

إستكملت الفصائل المعارضة سحب سلاحها الثقيل من المنطقة العازلة حول ادلب بشكل كامل تنفيذا لبنود الاتفاق الروسي التركي ، في وقت يشكل اخلاء جماعات ارهابية بينها هيئة تحرير الشام لمواقعها المهمة الأصعب.

مع انتهاء المهلة المحددة وفق الاتفاق الروسي التركي .. سحبت الفصائل المعارضة سلاحها الثقيل من المنطقة العازلة حول ادلب ، في وقت يشكل اخلاء جماعات ارهابية بينها هيئة تحرير الشام لمواقعها، المهمة الأصعب خلال الأيام الخمسة المقبلة.

المحافظة التي يقطنها نحو ثلاثة ملايين نسمة، جنّبها الاتفاق الذي توصلت اليه روسيا مع تركيا هجوماً واسعاً لوحت النظام بشنه على مدى أسابيع، حيث ينص هذا الاتفاق على اقامة منطقة منزوعة السلاح حول ادلب.

هذا وإنتهت مهلة حددها الاتفاق لسحب كافة الفصائل سلاحها الثقيل من المنطقة المنزوعة السلاح التي يراوح عرضها بين خمسة عشر وعشرين كيلومتراً، وتقع على خطوط التماس بين قوات النظام والفصائل المعارضة.

وفي خطوة مفاجئة التزمت مجموعات إرهابية على رأسها هيئة تحرير الشام التي تسيطر على ثلثي المنطقة المنزوعة السلاح بتطبيق البند الأول من الاتفاق, لكن الاتفاق ينص في مرحلته الثانية على أن تنسحب هذه التنظيمات من هذه المنطقة في مهلة أقصاها الاثنين المقبل، وهو ما يشكل الجزء الأصعب.

من جهة أخرى أفاد متحدثون باسم الفصائل المعارضة بتلقيهم ضمانات حول الدوريات المشتركة الروسية التركية على الجبهات الأمامية في المنطقة العازلة قرب مواقع قوات النظام.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image