آخر الأخبار

هذا ما كشفته سيول الشرقاط | ستديو الآن

ستديو الآن | 16-12-2018

هذا ما كشفته سيول الشرقاط
أعلنت دائرة الآثار في الشرقاط ضمن محافظة صلاح الدين شمال بغداد العشرات من القطع الآثارية, حيث أبلغ مواطنون عن ظهورها بعد إنتهاء أزمة السيول الجارفة التي اجتاحت المدينة.

بعد أكثر من أسبوعين على إنتهاء أزمة السيول الجارفة التي إجتاحت الشرقاط شمالي بغداد, إكتشف مواطنون أكثر من ٨٠ قطعة آثارية ليسارعوا الى إبلاغ الجهات الحكومية بوجود العشرات من هذه الآثار الثمينة لكي يتم جمعها قبل أن تتعرض للسرقة من قبل تجار الآثار.

القطع الآثارية المكتشفة تعود الى الحقبة الآشورية, وقد جرى إكتشافها بعد إنهيار أحد مرتفعات الشرقاط, حيث ظهر تحتَه هيكل قديم مبني مما يُعرف بالطابوق الجيري إضافة الى قطع آثارية تعود للفترة نفسها.

القطع الاثارية المكتشفة جراء السيول إحتوت أيضاً على دمى فخارية و أواني مختلفة الأشكال والأحجام وكؤوس فُخارية, وجميعها يعود للحقبة الاشورية قبل أربعة آلاف سنة قبل الميلاد.

وبعد أن تم إكتشاف هذ الآثار الثمينة, تنفذ الحكومة المحلية ودائرة الآثار في صلاح الدين عملياتِ تمشيط وبحث في جميع المناطق التي إجتاحتها سيولٌ بحثا عن قطع آثارية أخرى ربما جرفتها المياه, حيث أن طابعَ أغلب هذه المناطق آثاري بحت..

 

الحوثيون يخرقون إتفاق السويد والشرعية تبلغ الأمم المتحدة
وجهت حكومة الشرعية اليمنية بلاغاً إلى الأمم المتحدة يتضمن الخروقات والانتهاكات التي مارستها ميليشيات الحوثي بما ينتافى مع اتفاق ستوكهولم الذي تم باشراف أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.

و جاء في البلاغ الذي وجهه وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني الى الأمم المتحدة أن ميليشيات الحوثي بدلا من أن تمضي بتنفيذ التزاماتها في إتفاق السويد والانسحاب من الحديدة وموانئها، تواصل تصعيدها العسكري، وتطلق قياداتها التهديدات ضد الشعب اليمني ودول تحالف دعم الشرعية.

في غضون ذلك، أفادت مصادر أمنية وسكان في العاصمة صنعاء بأن ميليشيات الحوثي إعتقلت العديد من ضباط جهاز الإستخبارات وسط مخاوف حوثية من تمرد ضدهم, كما كشفت المصادر أن ميليشيا الحوثي تُخضع بقايا منتسبي جهاز الأمن القومي لتفتيش مباغت في منازلهم وفحص هواتفهم الشخصية، واعتقلت العشرات منهم خلال الساعات الماضية.

ميدانيا, أكدت مصادر في حكومة الشرعية اليمنية إندلاع اشتباكات عنيفة في محافظة الحديدة بعد أن خرقت ميليشيات الحوثي اتفاق السويد وأطلقت النار على مواقع لقوات الشرعية من دون أسباب تذكر, مضيفة أن قوات المقاومة اضطرت الى الرد والاشتباك مع أفراد ميليشيا الحوثي حيث قـُتل إثنان و عشرون مسلحا منها.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image