آخر الأخبار

مناورة جديدة لماي في سبيل تطبيق البريكست - ستديو الآن

ستديو الآن 11-02-2019

في ظل التطورات التي يشهدها اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، يبقى وضع البريكست غير الواضح، أحد العوامل المؤثرة على الوضع الاقتصادي الأوروبي والعالمي..

رئيسة الوزراء البريطانية ، تيريزا ماي، ستعرض على النواب البريطانيين أن يمنحوها وقتاً إضافياً للتفاوض مع بروكسل بشأن إدخال تعديلات على اتفاق بريكست.

تحاول ماي كذلك الحصول على تنازلات من بروكسل لتحظى بتأييد النواب لاتفاق الخروج، لكن المحادثات مع الأوروبيين تتعثر دائماً عند مسألة بند «شبكة الأمان» الخاص بإيرلندا.

حزب العمال، المعارض الأساسي في البلاد، اعتبر هذه الخطوة تلاعباً من الحكومة لكسب الوقت بهدف إجبار النواب على القبول بأحد الخيارين: إما الخروج باتفاق تيريزا ماي، أو الخروج من دون اتفاق، وهو سيناريو ترفضه الأوساط الاقتصادية.

مديرة الصندوق الدولي كرستين لاغارد، حذرت من أزمة اقتصادية عالمية أحد أسبابها عدم اليقين حول نتيجة البريكست.

ومن المقرر أن تخرج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي في 29 آذار/مارس، إلا أن النقاش لا يزال قائماً حول طريقة إتمام هذا الطلاق التاريخي بعد رفض النواب البريطانيين بغالبية ساحقة في 15 كانون الثاني/يناير لاتفاق تفاوضت عليه ماي مع بروكسل لأشهر طويلة.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image