آخر الأخبار

تطورات الباغوز.. انكفاء مقاتلي داعش إلى ضفاف نهر الفرات - ستديو الآن

ستديو الآن 20-3-2019

يعيش تنظيم داعش آخر أيامه في شمال شرق سوريا، بالتزامن مع انحصار مقاتليه في مساحة ضيقة من الأراضي المطلة على نهر الفرات.

اذ تتواصل المعارك التي تخوضها قوات سوريا الديمقراطية ضد تنظيم داعش في أخر معاقله بشمال شرقي سوريا بعد نحو ستة أشهر على إطلاق تلك القوات معركتها الأخيرة ضد التنظيم المتطرف.

وحلّقت طائرات حربية قرب بلدة الباغوز في شرق سوريا، تزامناً مع تشبث فلول تنظيم داعش بشريط ضيق من الأرض على نهر الفرات في آخر محاولة للدفاع عن الأراضي التي يسيطرون عليها والتي تقلصت بشكل كبير.

جاء ذلك، بعد إعلان قوات سوريا الديمقراطية سيطرتها على مخيم الباغوز، وحصارها مقاتلي التنظيم في جيوب صغيرة قرب النهر الذي تقع بلدة الباغوز على ضفافه الشرقية.

مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديموقراطية، مصطفى بالي، أكد في تغريدة أن سيطرة قواته على مخيم داعش في الباغوز، ليس اعلاناً للنصر، ولكنه تقدم هام في القتال ضد التنظيم”.

وفي سياق متصل، أكدت وزارة الدفاع العراقية، أنها تتخذ أقصى درجات التأهب على الحدود؛ تحسبا لأي طارئ، لافتة أن تنظيم داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة في منطقة الباغوز بسوريا.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image