آخر الأخبار

قروي مصري يصطاد تماسيح وثعابين سامة ويربي زواحف في بيته

إعداد وتنفيذ: نورا الشيخ

ربما لا يكون لصائد تماسيح مصري عرضه الخاص به لكنه يبذل قصارى جهده لمساعدة قرويين في التخلص من ثعابين تمثل خطورة عليهم.

ويصطاد محمد عطية، الملقب بتايسون الخارق ، ثعابين سامة وتماسيح منذ سنين في قرية نقيطة الصغيرة بمحافظة الدقهلية شمالي القاهرة.

ويوضح تايسون أنه طوّر تقنية لصيد الثعابين بعد أن راقب عن كثب كيفية اصطياد النسور للثعابين وبعد ان نجح في التغلب على خوفه من الثعابين وعمره 12 عاما.

ويشيد قرويون في قرية صائد الثعابين بالشاب باعتباره بطلا يلجأون له عادة للمساعدة.

وقال تايسون " عند الفراعنة حارس أمين على المقابر الفرعونية، فطبعا إلى الآن، مستقرة في البلد دي وعايشة بطريقة جامدة كبيرة جدا، فكل سنة بيموت واحد لحد ماشافوني وأنا باصطاد لحد ما أنا اخترعت أو بدأت أصطاد 

صيد التشبيت أو صيد الكوبر وهما بقيت أنا هنا بسم الله ماشاء الله يعني بالنسبة لهم مشهور جدا."

ولدى تايسون تشكيلة كبيرة من الثعابين والزواحف التي اصطادها ويحتفظ بها في بيته ويسمح لابنتيه باللهو معها.

ويتمنى تايسون أن تصبح ابنته ملك (4 سنوات) عالمو أحياء عندما تكبر لكي تساعد في نشر الوعي بشأن الزواحف.

وأضاف لتلفزيون رويترز " وهما نفسهم (ابنتاه) بيأكلوهم ويشربوهم فبدأو إن الموضوع ده بقى سهل عندهم جداً. أتحدى أي حد يكون في السن دوت (هذا)، زي ما أنت شفت ملك عندها 4 سنين، أهم حاجة عندي دراستها بأهتم بدراستها جداً جداً، عاوزها تأخد الموضوع علمي، تكون عالمة أحياء في تخصص زواحف. هتكون شوية عملي وعلمي إن شاء الله، زائد إن هي بتعمل عروض، بس يعني عروض لأصحابها في الحضانة مش عروض في بفلوس.

ويأمل صائد الثعابين أن يتسنى له توسيع نشاطه وإقامة عرض لزواحفه خارج مصر قبل أن يتبرع بمجموعته لحديقة حيوان.

إقرأ أيضا:

جولة افتراضية داخل الهرم الأكبر دون السفر إلى مصر!

أردني يحول سيارة فولكس فاجن إلى أصغر فندق في العالم

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image