آخر الأخبار

#سبورت | لماذا انتحر خوان جامبر مؤسس برشلونة؟

برامج رياضية #سبورت م 22:40 2018 ,30 يناير

#سبورت | 30-1-2018

- كيف تظهر الإعلانات العربية في قلب الملاعب الأوروبية؟

أصبحنا نشاهد باستمرار العديد من الإعلانات العربية في ملاعب أقوى الفرق الأوروبية مثل سانتياجو برنابيو وأولد ترافورد والكامب نو خلال السنوات الأخيرة من خلال مشاهدتنا للمباريات عبر شاشات التلفاز، ودائماً ما تثير هذه المسألة تعجب بعض الأشخاص في عالمنا العربي.. حقيقة هذه الإعلانات يكشفها لنا الزميل مهند حزيّن.

التسويق في كرة القدم لا يتوقف أبدا عن الابتكار، دائما ما نجد الجديد والجديد في عالم الكرة والتسويق .. 

حين تشاهد مباريات الدوريات الأوروبية تجد بعض الإعلانات التي توجد على جوانب الملعب .. إعلانات عربية مكتوبة باللغة العربية لمنتجات عربية الأصل، حينها تجد الأمر مربكًا حول أسباب وضع إعلانات عربية تخصنا في قلب ملاعب أوروبا، إلا أن الحقيقة هي أننا فقط من نراها على شاشة التلفاز، بسببب تقنية DBRLive.

اذا كيف تعمل تقنية DBRLive ؟ 

اللوحات الإعلانية في الملعب تمتص ترددًا معينًا من الأشعة تحت الحمراء التي لا ترى بالعين المجردة، هنا تكون المباراة مُذاعة على الهواء مباشرة لدول كثيرة ما بين أوروبا والشرق الأوسط والأمريكتين. 

الأشعة غير المرئية بمساعدة كاميرات النقل التلفزيوني تسمح بتركيب الإعلانات المختلفة وبثها لكل منطقة في العالم بالإعلان الخاص به دون سواها.

الشركة تقدم خلال المباراة عددًا معينًا من دقائق الإعلان الافتراضي وفق الاتفاق المبرم. 

هذه التقنية أيضاً لا تتأثر بأي أجسام تمر أمامها كلاعبين مثلا، فترى اللاعب أمام الإعلان واللوحة بالخلف دون أي تداخل محتمل بين الإعلان والأجسام.

...

- برشلونة يخطو بثبات نحو لقب الليغا بلا أي خسارة.. ريال مدريد ينتفض ويقسو على فالنسيا برباعية

حقق نادي برشلونة، فوزاً دراماتيكياً وبشق الأنفس على حساب ضيفه ألافيس، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب "كامب نو"، ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وفي مباراة ثانية ضمن الجولة ذاتها أمطر ريال مدريد، مرمى مضيفه بأربعة أهداف لهدف، بدوره حقق أتلتيكو مدريد المطلوب وانتصر على لاس بالماس بثلاثة أهداف دون رد، ومع انتهاء الجولة يواصل برشلونة تربعه على صدارة جدول ترتيب الليغا برصيد 57 نقطة، بفارق 11 نقطة عن أقرب مطارديه أتلتيكو.

...

- بعد أن غابت المتعة والمنافسة في السنوات القليلة الماضية .. صراع خماسي على لقب الكالتشيو

عندما تكون هناك منافسة حقيقية وقوية على أية بطولة في العالم، لا شك أن ذلك يعطي جمالاً ومتعة أكثر بالنسبة للمشاهدين والمتابعين والعاشقين للعبة كرة القدم، ففي هذا الموسم نشاهد أن أغلب الدوريات شبه منتهية.

أما في الدوري الإيطالي فالوضع مختلف تماماً، فالجميع يشاهد مدى الصراع المحتدم على لقب الكالتشيو الذي أمتعنا في حقبته الذهبية في فترة الثمانينات والتسعينات ومطلع الألفية، قبل أن تتوالى المشاكل على الكرة الإيطالية.

...

- حجز مكان في المنتخب والانشغال بالمونديال.. يؤرق نجوم الأندية

مع تشكل ملامح دور المجموعات في مونديال روسيا 2018، يتفاوت تجاوب اللاعبين مع القرعة، فمنهم من يقدم مستويات رائعة ليثبت علو كعبه ويضمن مكانه في تشكيلة منتخبه.

ونجوم قد أخذتهم الحماسة المونديالية من الآن، فنرى توهجهم لمستويات رائعة لا مثيل لها، في الجانب الآخر فإن أسماء أخرى تراجع أداؤها في الفترات الأخيرة خشية الإصابة والغياب عن المونديال.

...

- إسبانيا منبع النجوم في العقد الأخير 

تميز العقد الأخير من الزمن بسطوع نجم اللاعبين الإسبان مجدداً بعد سنوات طويلة كان فيها الماتادور الإسباني ضيف شرف في البطولات الكبيرة.

منتخب إسبانيا ومنذ بطولة أمم أوروبا 2008 وإلى الآن وهو يرسم التألق في المحافل الدولية بأسلوب لعب كان مزيجاً بين المدرسة الهولندية الشاملة، والمدرسة البرازيلية الممتعة، ولاعبين ضمن جيل جميل وتاريخي يصعب تكراره في جميع الخطوط على المدى القريب أو البعيد، فكانت البطولات تأتي تباعاً لهذا الجيل مثل لقبي اليورو عامي 2008 و2012 ولقب كأس العالم الأول في تاريخ الكرة 

...

- لماذا انتحر خوان جامبر مؤسس برشلونة؟

افتتح جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة بحضرو إرنستو فالفيردي مدرب الفريق وبعض الشخصيات البارزة في النادي أول عرض للفيلم الوثائقي الذي يتحدث عن قصة حياة خوان جامبر.

الفيلم الوثائقي كشف عن الحقيقة الأهم والتي ينتظرها عشاق برشلونة وأبناء المدينة منذ زمن بعيد والتي تتعلق بسبب موت الرئيس المفاجئ في عام 1930، وأشار الفيلم الوثائقي إلى أن انهيار البورصة وسعر الأسهم في مدينة نيويورك الأمريكية عام 1929 فيما يعرف بـ "الانهيار الكبير في وول ستريت" هو السبب في انتحار الرئيس، حيث يبدو أنه خسر أموال طائلة بسبب شراء عدد هائل جداً من الأسهم ودخوله في هذه التجارة بشكل واسع.

كما وضح الفيلم معاناة جامبر من التدخل السياسي في شؤون برشلونة، حيث دخل في خلافات مع السلطات في مدريد بسبب صفارات الاستهجان التي تطلق ضد العائلة الملكية عام 1925 أثناء مباريات برشلونة، مع وجود نشاط سياسي داخل النادي، وهو ما تسبب بالإحباط للرئيس ودفعه للتوجه صوب وول ستريت.

اعلان
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image