منوعات

الفنان "بديع أبو شقرا" وتصريحات نارية غاضبة على المسؤولين ومجلس النواب اللبناني

يحتاج الإنسان إلى الجرأة والوضوح، حتى يكون صريحًا، ويتحتم عليه المواجهة ما دام جريئَا، وفي حلقة جديدة من برنامج "هل تجرؤ"، تستضيف نانسي أفيوني، الفنان اللبناني بديع أبو شقرا، فكيف كانت تصريحاته حول أزمات لبنان؟ وما موقفه من مجلس النواب اللبناني؟

في بداية الحلقة؛ نتعرف إلى "أبو شقرا" كممثل وفنان لبناني تربع على عرش التمثيل، والذي انتهج النضال لأجل وطنه وانحيازه إلى أبناء شعبه، وظهوره على صعيد الوطن والمهنة، مؤكدًا أن الإنسان عليه أن يتمسك بمبدأئه ويكون جريئًا، فالفن هو الجرأة والحرية المطلقة، مؤكدًا أن الفنان هو عصب السياسية لتنظيم المجتمع ولذلك عليه الانخراط في كل أمور الحياة، ومن العار أن تفرض النقابة على الممثلين ما يقولونه، فعلى النقابة أن تكون نقابة اختصاص، رافضًا التدخل في أي رأي للفنان.

خلال الحلقة؛ أكد أبو شقرا على ضرورة المحافظة على الأعراف شرط عدم الحجر على الحريات، وهو ما يجده في الضيعة بلبنان، وأشار إلى أنه يعيش حياته بحرية دون الالتفات للشهرة رغم إحساسه بالنجاح ومحبة الناس، لكنه لن يغير تصرفاته، فالفنان الذي يتصرف بشكل منمق فكل المحبة له مزيفة لأنه غير حقيقي. وتذكر أن محيطه لم يكن مشجعًا على التمثيل، ولكن الأهل كان موقفهم محرج فلم يستطيعوا رفض ذلك الاتجاه بعد تحوله إلى التمثيل.

وحول الوضع الاقتصادي رأى أن المشكلة الأساسية في لبنان أن الذين حكموا البلد انشغلوا بتقسيم الحصص لا بتطوير البلد، وأن كل المسؤولين من أكبرهم إلى أصغرهم ساهم بتجويع الناس، مؤكدًا أن الثورة ليست في التظاهر والاحتجاجات فقط، فكل ما يحدث نتائج للثورة وما يحدث دليل على نجاح الثورة، فهي ليست عنف ثوري فقط، وإنما هي كل ما يدور في الشارع اللبناني، مؤكدًا أن الشعب هو نواة التغيير الحقيقي ولا مفر من ذلك، فبدون التغيير لا يوجد دولة. ورأى أبو شقرا أن مجلس النواب هو مجلس دمى، ولا بد من حله واللجوء إلى انتخابات حقيقية، مؤكدًا أن لا يوافق على جميع الأحزاب فالجميع مكبل بالطائفية ولا حل إلا الدولة العلمانية.

الكثير من الأراء السياسية حول الوضع الحالي وسبب الأزمة في لبنان، وموقفه من الدولة والوزراء والنواب، وحول الفن والمسرح، وأغنانيه التي قدمها ومنها "ساحة الشهداء"، وكيف مرت عليه لحظات انفجار لبنان؟ ما رأيه في الدراما المشتركة والإنتاج الفني في لبنان؟ وحول اقتحام لبنان خلال الثورة ما كان موقف الشقرا؟ وتحول بديع للحديث عن مراهقته والحرية التي عاشها خلال تلك الفترة، ورأيه في الوراثة الفنية وأن يصبح أولاد الفنانين مثلهم؟ وتحدث بديع حول الكثير عن بداياته وحياته وأسرته وقناعاته الفكرية، وأسباب التحول إلى التمثيل، والحياة الحزبية، وغيرها من الملفات والقضايا المثيرة.

في ختام الحلقة؛ جاءت أسئلة وردود فعل المتابعين والجمهور، ورأيهم في بديع، فما كانت ردوده على كل تلك الأسئلة من الجمهور؟ وما يحتويه هاتفه وموقفه من منصات التواصل الاجتماعي؟

سارة بنعمر

Recent Posts

الأناقة عنوان إطلالة ريم السعيدي في الجونة

خطفت الممثلة ومقدمة البرامج ريم السعيدي الأضواء خلال مرورها برفقة زوجها الإعلامي اللبناني وسام بريدي…

7 دقائق ago

نور خير مثال لإطلالة أنيقة

في متابعةٍ، لصفحة الممثلة اللبنانية نور عبر موقع "إنستغرام" للصور والفيديوهات القصيرة، وأكثر ما يلفت…

ساعتين ago

بعد تعرضه لحادث مروع.. هذه تطورات حالة النجم وائل كفوري

ضجت البارحة مواقع الإنترنت كافة بخبر تعرّض النجم وائل كفوري إلى حادث سير مروع لم…

5 ساعات ago

الحلقة الثانية من "Drop The Pin" في الإمارات تأخذكم إلى عالم ثاني وضيفة الحلقة آلاء الحلبي و الطفلة ميلا

إنطلقت الليلة الجمعة الموافق في 15 أكتوبر 2021، الحلقة الثانية من برنامج "Drop the pin…

16 ساعة ago