آخر الأخبار

إنتاج 7 مضادات حيوية من ”النيكوتين“ تقاوم البكتيريا - ستديو الآن

ستديو الآن 16-5-2019

نجح فريق بحثي مصري في تحويل مُركّب "النيكوتين السام"، الذي يدخل في صناعة السجائر، إلى مادة مفيدة تقاوم البكتيريا والفطريات، ويمكن استخدامها في إنتاج المضادات الحيوية.

ورغم أن هذا المُركَّب يرتبط في أذهان كثيرين بتأثيراته الضارة على الصحة، لا سيّما عند المدخنين، إذ يُسبّب ارتفاع ضغط الدم، والوفيات الناجمة عن مشاكل القلب والأوعية الدموية، فإن فريقاً من المركز القومي للبحوث بمصر نجح في التخلّص من تلك الأضرار السمية، واستخدام "النيكوتين السام" في تحضير 7 مركبات كيميائية، جرى اختبارها كمضادات حيوية للفطريات والبكتيريا.

الباحثون أكدوا أن النتائج أثبتت كفاءة المُركّبات الجديدة المُحضّرة من "النيكوتين" في التعامل مع الفطريات والبكتيريا، على غرار الأدوية الموجودة بالسوق حالياً.

وشرح الباحثون كيفية تحويل "النيكوتين" من الحالة السامة إلى مركبات مفيدة، إذ أن النيكوتين من المركبات التي لا تسمح بإجراء تفاعلات كيميائية عليها، لذلك تم تحويلها إلى حامض النيكوتين، وهو الشكل الذي يسمح بإجراء تفاعلات.

و بتفاعل الحامض مع بعض الأحماض الأمينية، جرى تحويل هذا المركب الكيميائي الضارّ إلى مركبات حديثة يمكن أن تكون خطوة مبشّرة للحصول على مضاد حيوي جديد.

يذكر أن "النيكوتين" يوجد في جميع أجزاء نبات التبغ، مع تركيز أكبر في الأوراق، كما يوجد كذلك بكميات صغيرة جداً في الطماطم، والبطاطس، والفلفل الأخضر، والباذنجان وغيرها.

Photo source: Snappa

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image