آخر الأخبار

أسئلة غريبة على "ميجان ماركل" الإجابة عنها لكي تحصل على الجنسية البريطانية

فن ومشاهير م 17:29 2018 ,1 مايو

تلفزيون الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة (رويترز) 

أن تكون فردا من أفراد الأسرة الملكية في بريطانيا لا يعني أنك قد تصبح بريطانيا، مفارقة غريبة تعيشها الآن عروس الامير هاري، ومما يبدو فإن الملكة وهي الشخص الوحيد المخول في البلاد بمنح الجنسية بأمر سام، لن تحرك ساكنا في هذا الشأن ولن تخلع على كنتها الجديدة خلعة الأميرات ولن تمنحها أي امتياز ملكي في الوقت الحالي على الأقل.

إذ ستنضم الممثلة الأمريكية ميجان ماركل إلى العائلة المالكة في بريطانيا عندما تتزوج الأمير هاري هذا الشهر، غير أن معلومات عامة مثل مساحة محمية ليك ديستريكت الوطنية أو عمر ساعة بيج بن الشهيرة قد تفيدها في مسعى الحصول على الجنسية البريطانية.

وتنوي ماركل التجنس بجنسية زوجها بعد زفافهما في 19 مايو أيار مثل عشرات الآلاف غيرها ممن يسعون للحصول على الجنسية البريطانية كل عام لكنها ستضطر قبل كل شيء أن تظهر درايتها ببعض الحقائق التاريخية والمعلومات غير الشائعة التي لا يعلم عنها كثير من البريطانيين شيئا.

إقرأ أيضا: هل كانت الأميرة ديانا ستقبل بـ"ميجان" عروسا لابنها؟.. كاتب سيرتها يجيب عن هذا السؤال

فعلى كل المتقدمين للحصول على الجنسية اجتياز اختبار ”الحياة في بريطانيا“ بالإجابة عن 18 سؤالا من بين 24 سؤالا يتم اختيارها من بين حوالي 3000 معلومة مثل ارتفاع العجلة الدوارة (لندن آي) وعدد النواب في البرلمان الاسكتلندي.

ويحتار كثير من البريطانيين في هذه الأسئلة. وفي استطلاع عشوائي أجرته رويترز لم يتمكن سوى 23 فردا من بين 41 بريطانيا الرد بالإجابات الصحيحة على ما طرح عليهم من أسئلة واعترف عدد كبير منهم بأن إجاباتهم كانت قائمة على التخمين.

وقال توم بوستون (46 عاما) الذي يعمل طاهيا بعد فشله في حل عينة من الاختبار طرحتها عليه رويترز ”درست التاريخ في المدرسة لكن بعض هذه الأسئلة عقيمة بكل معنى الكلمة“.

وأضاف بوستون الذي يعيش في لندن ”لو خضعت لهذا الاختبار لطردوني. شيء مذهل. أظن أن عليها (ماركل) استذكار الكثير لأنني في حالة صدمة“.

اعلان
قد يعجبك أيضًا
المحتويات ذات الصلة
Alaan loader image